fbpx
المحليات
باب القبول مفتوح حتى 14 سبتمبر

جامعة «نيويورك» تؤهل الطلبة للدراسة في قطر وأمريكا

فصول دراسية مجهزة على أحدث طراز في أكاديمية أسباير

أولوية قصوى للطلاب في التوجيه والإرشاد وزيادة الخبرة العملية

الجامعة توفر تخصصات في الأمن السيبراني والعلوم الإنسانية والاجتماعية

الدوحة- الراية:

أعلنت جامعةُ ولاية نيويورك أديرونداك، أنَّ باب القَبول فيها مفتوح حتى 14 سبتمبر الجاري، حيث توفّر للطلاب فرصةَ التعلم على يد أساتذة بارزين، معترف بهم ويتمتّعون بسنوات من الخبرة، كما يقومُ أعضاءُ هيئة الجامعة بتوجيه الطلاب خلال مشوارهم الدراسيّ وحتى التخرج، ويتمّ التدريس في فصول دراسيّة مجهّزة على أحدث طراز، في أكاديمية أسباير، حيث يمكن لطالب الحصول على شهادة جامعيّة في الأمن السيبراني والعلوم الإنسانيّة والاجتماعيّة، كما سيحصل الطالبُ على أساس متين من الدراسات، بالإضافة إلى تطوير المهارات والمعرفة النقدية التي ستؤهله إلى أخذ دورٍ ريادي في مجالات عدّة.
وسيتلقّى الطالبُ الدوراتِ التي يحتاجُها لبدْء رحلته الجامعية، ويمكنه في أيّ وقت الالتحاق بالجامعة الأمّ في الولايات المتحدة لاستكمال دراسته أو الانتقال وتحويل المواد التي أنجزها بنجاح إلى أي جامعة في الولايات المتحدة، أو داخل قطر.

 

  • دورات تدريبية في الأعمال والعلوم الاجتماعية والفيزيائية واللغة الإنجليزية

  • تطوير المهارات والمعرفة النقدية للطالب للنجاح في حياته المهنية

 

 

وكانت الجامعةُ قد نظّمت في وقتٍ سابقٍ لقاءً تعريفيًا للطلاب أوضحت فيه أنَّ برامج الجامعة توفّر فرصةً للتعلّم من أساتذة بارزين معترف بهم، ويتمتّعون بسنوات من الخبرة في التدريس وفي مجالات تخصصهم. كما أن جامعة ولاية نيويورك مختلفة عن الجامعات الموجودة في دولة قطر، حيث يستطيع الطلاب الذين يدرسون بها فصلًا دراسيًا أو عامًا دراسيًا كاملًا، استكمال دراستهم في أي جامعة أخرى بالدوحة، أو بالولايات المتحدة الأمريكية من خلال رصيد النقاط الذي حصلوا عليه.
وتعطي الجامعة الطلاب أولوية قصوى من خلال التوجيه والإرشاد وزيادة الخبرة العملية من خلال المشاريع البحثية التي يعمل عليها داخل الحرم الجامعي، كما أنَّ التدريس في الجامعة يركّز على تكثيف الجانب المهني من خلال مجموعة مختارة من الدورات التدريبية الإضافية في الأعمال والاقتصاد والعلوم الاجتماعية والفيزيائية واللغة الإنجليزية، مؤكّدًا أن الطالب سيحصل على أساس متين من الدراسات، بالإضافة إلى تطوير المهارات والمعرفة النقدية التي ستنقله من نجاح إلى نجاح طوال حياته المهنية.
يُذكر أنَّ جامعة ولاية نيويورك أديرونداك فتحت أبوابها مؤخرًا في الدوحة بعد اعتمادها من وزارة التعليم والتعليم العالي، وهي كلية مجتمعية تأسّست عام 1961، وتعدّ أكبر نظام جامعي شامل في الولايات المتحدة، وهي واحدة من 64 حرمًا جامعيًا.

 

 

 

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X