fbpx
اخر الاخبار

“رذاذ الأنف”.. لقاح جديد بدون إبر يستخدم فيروسا حيا لمواجهة كورونا

الدوحة – الراية – وكالات

في الوقت الذي يتسابق العالم لإنتاج لقاحات للسيطرة على فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19، يدرس باحثون صنع لقاح يشبه بخاخات الأنف، حيث يرون أن الميزة الرئيسية لهذا اللقاح هي أنه يوفر الحماية في الأنف والجهاز التنفسي العلوي، وهما المناطق التي يهاجمها فيروس كورونا. وفقا لـ CNN بالعربية .

وبحسب الباحثين فإن اللقاح الجديد الذي أطلق عليه اسم CVXGA1 ، مصنوع من عناصر سبق أن تعرض لها العديد من الأشخاص الذين لديهم كلاب، إذ يشيع استخدامها في لقاح تلك الحيوانات.

طريقة عمل اللقاح

وبحسب الدكتور بول سبيرمون، المتخصص في مستشفى الأطفال في سينسيناتي فإن هذا اللقاح مختلف تماما عن لقاح MRNA   “موديرنا”، حيث يستخدم ناقلا فيروسيا حيا ولكنه غير ضار يتم رشه في الأنف وهو مشابه للقاحات التقليدية التي تم استخدامها على مدار السنين.

لكن هذا اللقاح يستخدم فيروسا حيا لم يتم استخدامه في البشر ، وهي طريقة تم استخدامها في لقاح للكلاب منذ عدة سنوات، لكن الكثير من الناس كانوا على اتصال به.

وفي ذات السياق يضيف الدكتور سبيرمون خلال مقابلة مع سي أن أن : فيروس PIV5  نفسه هو جزء من لقاح يعطى للكلاب ويتعرض الناس له ولم تظهر عليهم أية أعراض وفقا للدكتور

ويعتقد الباحثون أن الميزة الوحيدة لهذا اللقاح توفير الحماية للأنف والجهاز التنفسي العلوي وهما منطقتان معرضتان لهجوم فيروس كورونا كوفيد 19 .

وبالنظر لأن المجرى التنفسي هو بوابة دخول الفيروس إلى الجسم، فإن الباحثين يقولون إن رذاذ الأنف يمنع العدوى في النقطة الرئيسية لحدوثها، ويقول الدكتور سبيرمون : نأمل أن يمنع هذا النوع من اللقاح , الذي يتم حقنه عبر الأنف بالفعل من إصابة مجرى الهواء العلوي وهو ما يحدث دائما قبل الإصابة بالعدوى في الجهاز التنفسي السفلي.

فيما يتم إجراء الأبحاث على  هذا اللقاح في مستشفى الأطفال لصالح شركة تسمى Sionvac.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X