fbpx
الراية الإقتصادية
احتفلت بمرور 10 أعوام على بدء عملياتها إلى بلغاريا

القطرية تستأنف رحلاتها المباشرة إلى صوفيا 16 ديسمبر

الباكر: ندعم تصدير المنتجات البلغارية للأسواق الخارجية

الدوحة – الراية:

كشفت الخطوط الجوية القطرية عن استئناف رحلاتها المباشرة إلى صوفيا بمعدل أربع رحلات أسبوعيّة في 16 ديسمبر المقبل، وأشارت الناقلة أنها تحتفل بمرور عشرة أعوام على انطلاقة أولى رحلاتها إلى العاصمة البلغارية في 14 سبتمبر 2011.

وأعرب سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، عن فخره بتسيير رحلات الناقلة إلى بلغاريا، وإتاحة أفضل خيارات السفر، موضحًا أنه يدرك أن إطلاق رحلات القطرية إلى صوفيا يمثل بداية لعلاقة متينة وطويلة الأمد.

وقال: كما شهدنا على مر الأعوام الماضية مزايا تسيير رحلاتنا إلى بلغاريا، التي تتخطّى مهمتنا المتمثلة في التقريب بين الشعوب. ولقد مكّنت رحلاتنا المسافرين من جميع أنحاء العالم من الاستمتاع بتجربة الضيافة في بلغاريا وتاريخها الثقافي الغني، فضلًا عن دعم تصدير المنتجات البلغارية إلى الأسواق الخارجية.

وتابع الباكر: ويأتي استئناف رحلاتنا المباشرة بين الدوحة وصوفيا ليؤكد مدى التزامنا تجاه بلغاريا واستجابة للطلب المتزايد على السفر.

من جانبه قال السيد خيسوس كاباليرو، الرئيس التنفيذي لمطار صوفيا: تتيح رحلات القطرية إلى بلغاريا بغرض العمل أو السياحة، إمكانية الاستمتاع بزيارة عاصمتنا الجميلة، أو المدن الساحلية مثل فارنا وبورغاس، وذلك بفضل رحلات الرمز المشترك بين الخطوط القطرية وشركة طيران بلغاريا، مع إمكانية مواصلة الرحلات الجوية من صوفيا.

وأضاف: وتعدّ شراكتنا طويلة الأمد مع الخطوط القطرية في غاية الأهمية، ونتطلع إلى تعزيز هذه الشراكة في المستقبل، خاصة في عام 2022 عند استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022.

وقد ساعدت رحلات القطرية إلى صوفيا في تعزيز العلاقات التجارية البلغارية على مدار العقد الماضي، حيث تتيح القطرية للشحن الجوي حاليًا أكثر من 10 أطنان من سعة الشحن الجوي إلى بلغاريا أسبوعيًّا في كلا الاتجاهين.

وأطلقت الخطوط الجوية القطرية أولى رحلاتها إلى صوفيا عبر بوخارست في رومانيا مع 4 رحلات أسبوعيًا على متن طائرتها من طراز A320. في 2011، ثم قامت بزيادة عدد الرحلات لتصل إلى 5 رحلات أسبوعيًّا في 2012، وفي عام 2014 قامت القطرية بزيادة وتيرة عملياتها لتسيير رحلات يومية بين صوفيا والدوحة.

وأضافت القطرية محطة توقف للرحلات في بلغراد – صربيا خلال عام 2015، وقامت بزيادة عدد الرحلات المباشرة لتصل إلى رحلتين يوميًا قبل انتشار الجائحة في 2016، وفي عام 2020 أبرمت الخطوط القطرية اتفاقية الرمز المشترك مع طيران بلغاريا. وفي أكتوبر 2020، استأنفت القطرية الرحلات بعد جائحة «كوفيد-19» مع إضافة محطة توقف للرحلات في بوخارست – رومانيا.

وقد ركّزت بلغاريا على أهمية تعافي البلاد بعد جائحة «كوفيد-19» بشكلٍ مسؤول بيئيًا، كذلك الأمر بالنسبة للخطوط الجوية القطرية التي تولي الأهمية ذاتها لمسألة ريادة القطاع ضمن مسؤوليتها البيئية لإنقاذ كوكب الأرض.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X