fbpx
الراية الإقتصادية
كأوّل شركة طيران في الشرق الأوسط

القطريّة تنضم لتحالف «الإيكاو» لاستدامة الطيران

الباكر: تسهيل استخدام التكنولوجيا المستدامة والمبتكرة

الحدّ من انبعاثات الكربون وتعزيز النقل الجوي المستدام

الدوحة- الراية:

أعلنت الخطوطُ الجويةُ القطريّةُ عن مُشاركتها في التحالف العالميّ لمنظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو) لاستدامة الطيران المدني، وبذلك تصبح الناقلة أوّل شركة طيران في الشرق الأوسط تنضم إلى هذا التحالف العالمي، لتؤكد بذلك على التزامها بالعمل مع الجهات المعنية في قطاع الطيران، بما في ذلك الشركات الصناعية والأوساط الأكاديمية والحكومات والمنظمات غير الحكومية؛ بهدف الحدّ من انبعاثات الكربون وتعزيز النقل الجوي المستدام.

ويعمل هذا التحالف العالمي على تعزيز الطيران الدولي المستدام، وهو بمثابة منتدى تتمكّن من خلاله الجهات المعنية من تطوير أفكار جديدة، وإيجاد حلول مُبتكرة وسريعة من شأنها التقليل من انبعاثات الغازات الدفيئة من مصادرها. كما يهدف إلى تقديم أفكار تتعلّقُ بتطوير وتنفيذ مجموعة من التدابير والإجراءات، وإيجاد أهداف بيئية طويلة الأمد تتعلق بالطيران الدولي.

أكبر-الباكر

وقال سعادة السيدُ أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: «لطالما كان الابتكار هو الدافع الرئيسي وراء سير قطاع الطيران قُدُمًا نحو مستقبل مستدام. وأنا أؤمن بأن هذا التحالف العالمي من شأنه أن يسمح للشركاء والقادة في قطاع الطيران بالعمل والابتكار معًا».

وأضاف: تتطلع الخطوط القطرية إلى التعاون الاستراتيجي مع هذا التحالف، كما تعمل الناقلة مع جميع الأعضاء في التحالف لطرح الأفكار والاستراتيجيات لتسهيل العمل باستخدام التكنولوجيا المستدامة والمبتكرة، ما من شأنه أن يجعلنا نقترب أكثر نحو تحقيق صافي انبعاثات للكربون يصل إلى درجة صفر.

الطيران المُستدام

ويضمُّ هذا التحالف الجهات المعنية التي تُعنى بطيف واسع من المواضيع المتعلّقة بالطيران المستدام، بما في ذلك وقود الطيران المستدام، والبنية التحتية، والعمليات التشغيلية، والتكنولوجيا. ويبحث التحالف عن الأعضاء المُتخصصين في قطاع الطيران عند ضمّ الأعضاء الجدد إليه.

ومن المجالات التي يركّز التحالف اهتمامه عليها؛ رفع مُستوى الوعي فيما يتعلّق بالتقدم المستمر الذي يحرزه قطاع الطيران في مجال خفض انبعاثات الكربون، والاستفادة من القيادات والخبرات الحالية، فضلًا عن تعزيز الشراكات والابتكارات القائمة.

وستتمكّن الخطوط القطرية من مشاركة التدابير التي تتخذها، فضلًا عن مبادراتها السابقة والحالية للحدّ من انبعاثات الكربون مع أعضاء التحالف.

كما ستقوم بتقديم أفكارٍ ورؤىً قيّمة لجميع الجهات المعنية؛ بُغية الإسهام في العمل الذي تقوده منظمة الطيران المدني الدولي (الإيكاو).

كما تأمل الناقلةُ في الوقت ذاته أن تتمكّن من إلهام الشركاء في قطاع الطيران للتعاون معها والمشاركة نحو تحقيق أهدافها المشتركة في مجال تغير المناخ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X