fbpx
الراية الرياضية
بتنظيم النسخة الثانية في العالم الافتراضي

ختام أسبوع النزاهة في الرياضة

المسند: تحالف الرقابة الإداريّة والشفافية مع المنظمات لحماية النزاهة

جنيف الراية :

اختُتمت أمس فعالياتُ اليوم الخامس والأخير لأسبوع النزاهة في الرياضة 2021 الذي تُنظِّم نسخته الثانية في العالم الافتراضي وعلى المنصات الرقمية، المنظمةُ الدولية للنزاهة في الرياضة (سيجا)، وهي أول منظمة دولية مستقلة وممولة ذاتيًا تعنى بجوانب الحوكمة والنزاهة في الرياضة ومقرّها جنيف.

وشهد اليوم الأخير عدّة أحداث مهمة، من بينها إعادة تأكيد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على تبنّي نظام «سيجا» للتقييم والتصنيف والتحقق المستقل المعروف اختصارًا باسم (سيرفس).

ويفتح استخدام الUEFA لنظام التقييم الذي أطلقته «سيجا» في يونيو 2020 البابَ أمام الاتحادات الرياضية لاستخدام نظام التصنيف والتقييم الأول من نوعه في العالم، والذي يقيم – أي (سيرفس)- مختلف جوانب النزاهة والحوكمة في أعمال المؤسّسات والهيئات والاتحادات الرياضية على مُستوى التنفيذ والتوافق مع نسخة 2020 من معايير «سيجا» العالمية.

وأشار جاري لوران إسبيتين مدير التسويق بالUEFA إلى أنّه كان من المهم أن يتبنّى الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (سيرفس) ليصبح الUEFA قدوةً في هذا المجال للاتحادات الرياضية في العالم.

وعلّق محمد بن حنزاب نائب رئيس مجلس إدارة المنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة، رئيس المركز الدولي للأمن الرياضي، العضو المؤسس في «سيجا» بالقول: إنَّ النسخة الثانية من أسبوع النزاهة في الرياضة 2021 تأتي امتدادًا لنجاح النسخة الأولى، مؤكدًا أنّ مجمل مبادرات «سيجا» خلال السنوات الخمس الماضية أحدثت حراكًا واسعًا أدّى إلى وضع ملف النزاهة في الرياضة على أجندة صانع القرار الدوليّ.

وقال بن حنزاب: إنَّ هذه التظاهرة أحدثت تفاعلًا غير مسبوق عبر المنصات الرقمية تماشيًا مع الإجراءات الاحترازية وتداعيات جائحة كورونا (كوفيد- 19) لتصل الرسالة الأبرز، وهي تكريس حماية النزاهة في الرياضة العالمية كإرث ومطلب ضروري لاستدامة وحماية الرياضة.

وشهد اليوم الأخير مشاركة قطرية لافتة تمثلت في كلمة ألقاها سعادة حمد بن ناصر المسند، رئيس هيئة الرقابة الإدارية والشفافية في دولة قطر، حيث عبّر فيها عن سعادته بالمشاركة في النسخة الثانية من أسبوع النزاهة في الرياضة، مقدمًا الشكر للمنظمة الدولية للنزاهة في الرياضة وللمركز الدولي للأمن الرياضي العضو المؤسس ل«سيجا» على دعوتهما للهيئة للمشاركة في هذا الحدث.

وقال المسند: إنّ هذا الحدث يعد رسالة سامية تعبّر عن تحالف كبير من المنظمات في جميع أنحاء العالم، وذلك بهدف الحفاظ على الرياضة، وأن تبقى دائمًا خالية من الفساد، كما تعتبر فرصة لتبادل الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وأيضًا للاحتفال بالإنجازات الفردية والجماعية. لقد تضمنت الجلسات النقاشية منذ بداية المؤتمر طرحَ العديد من التجارب الناجحة التي كانت تعبّر عن كيفية تغلّب الرياضة وقيمها وعمل من يحميها على الإداريين الفاسدين والجماعات الإجراميّة والانتهازية.

وتابع رئيس هيئة الرقابة الإدارية والشفافية: قائلًا: إنّ الهيئة تفخر بكونها جزءًا من هذه الرسالة التي تسعى إلى تعزيز النزاهة ومُكافحة الفساد وحريصة على مُواصلة مشاركة تجربتها لمصلحة التحالف بأكمله، على سبيل المثال جهود الهيئة المستمرّة نحو تطوير ميثاق نزاهة الموظّفين العموميّين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X