fbpx
أخبار عربية
الدوحة تستقبل 170 شخصًا تمّ نقلهم من كابول على متن القطرية

بلجيكا وهولندا تشيدان بإجلاء قطر رعاياهما من أفغانستان

السيناتور ميرفي: واشنطن والمجتمع الدولي مدينان لقطر بالامتنان

الدوحة- الراية  – وكالات:

وصلت إلى الدوحة طائرة ركّاب قطرية ثالثة وعلى متنها نحو 170 شخصًا من أفغانستان، وبلجيكا، وبريطانيا، وكرواتيا، وألمانيا، وهولندا، وإيطاليا، والولايات المتحدة أيضًا. ونقل الركاب إلى مطار كابول في قافلة قطرية بعد توصل قطر إلى اتفاق لضمان مرور آمن مع حركة طالبان. وهذه هي الرحلة الثالثة من نوعها التي تسيّرها الخطوط الجوية القطرية بعد الانسحاب الأمريكي من أفغانستان نهاية الشهر الماضي. وفي 9 و10 سبتمبر الجاري، وصلت طائرتان تقلان مسافرين أمريكيين وأوروبيين من كابول إلى الدوحة قبل أن ينتقلوا إلى دولهم. وتستمر قطر في عمليات الإجلاء بعد الاتفاق مع طالبان بأن تكون ممرًا آمنًا. وعقب وصول الرحلة عبّر عدد من المسؤولين عن شكرهم لدولة قطر على جهودها في عمليات الإجلاء. وقد وجهت بلجيكا الشكر لقطر على تعاونها في إجلاء البلجيكيين من كابول، وفقًا لبيان نشرته وزارة الخارجية البلجيكية. بدورها، عبّرت السفارة البلجيكية في قطر، عبر حسابها على تويتر، عن امتنان فريقها لتمكنه من الترحيب بالبلجيكيين في قطر بعد رحلة شاقة من كابول. وقدّمت شكرها لوزارة الخارجية القطرية على جهودها في إجلاء البلجيكيين. من جهته، قال السيناتور الديمقراطي كريس ميرفي: إنَّ الولايات المتحدة والمجتمع الدولي مدينان لقطر بالامتنان. وأضاف ميرفي -في تغريدة على تويتر-: إنه لا توجد دولة أكثر فاعلية من قطر في عمليات الإجلاء من أفغانستان. من جانبه، عبّر وزير الخارجية الهولندي توم دي بروين، عن امتنانه لدولة قطر لتسهيل سفر 29 شخصًا من كابول إلى الدوحة قبل عودتهم إلى هولندا. بينما قال المبعوث الأمريكي لأفغانستان زلماي خليل زاد في تغريدة على تويتر: إن «الرحلة أجْلت المزيد من الأمريكيين والأفغان من أفغانستان». وعبّر عن امتنانه لتمكن المزيد من الأمريكيين من المغادرة على متن الخطوط القطرية. وأضاف زلماي خليل زاد: «كما قال الرئيس الأمريكي جو بايدن، لا يوجد موعد نهائيّ لبقاء الأمريكيين في أفغانستان ونظلّ ملتزمين بإخراجهم إذا أرادوا العودة إلى الوطن». كما شكرت وزيرةُ الخارجية البريطانية الجديدة ليز تروس قطر على تنظيم رحلة ثالثة من أفغانستان تحمل بريطانيين. وأكدت تروس في تغريدة على تويتر أنّ بلادَها ستستمر في عمليات الإجلاء، والعمل على إبقاء الطرق الرئيسيّة من أفغانستان مفتوحة. على صعيد آخر، واصلت دولة قطر إرسال المعونات الإنسانية والإغاثية إلى أفغانستان، حيث وصلت يوم أمس طائرة قطرية إلى مطار كابول على متنها 31 طنًا من المساعدات الطبية الضرورية للمستشفيات التي تُعاني نقصًا في الدواء والمواد الطبية. كما سيّرت الخطوط الباكستانية رحلة ركاب تجارية إلى كابول هي الثانية من نوعها خلال أسبوع. وواصلت شركات الطيران الأفغانية الرحلات الداخلية بين مطار كابول و3 مدن رئيسية في البلاد، وهي: قندهار، وهرات، ومزار شريف.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X