fbpx
اخر الاخبار
اللاجئون الأفغان يتواجدون مؤقتًا في بيئة آمنة ومريحة.. المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية:

قطر سهلت وصول 59 طنًا من الأدوية والإمدادات الطبية إلى أفغانستان

الدوحة – الراية:
أكد الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية الإقليمي لشرق المتوسط أن دولة قطر تطبق نهجًا مثيرًا للإعجاب يشمل الحكومة بأسرها والمجتمع بأسره للاستجابة لاحتياجات للاجئين الأفغان الذين تم إجلاؤهم.
وقال المنظري في تصريح له نشره حساب تويتر الرسمي لمكتب منظمة الصحة العالمية الإقليمي لشرق المتوسط:” تطبق قطر نهجًا مثيرًا للإعجاب يشمل الحكومة بأسرها والمجتمع بأسره للاستجابة لاحتياجات الأفغان الذين تم إجلاؤهم، بتنسيق قوي على المستويين الدولي والمحلي.”
واضاف: “تشرفت بالتواجد في قطر مع الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية للقاء سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة، وسعادة السيد خليفة بن جاسم الكواري، مدير عام صندوق قطر للتنمية، وفرقهم وممثلي وزارة الصحة العامة، وعدد من اللجنة التوجيهية الأفغانية المشتركة لمناقشة الاحتياجات العاجلة للمهجرين الأفغان والدعم المقدم حتى الآن.”
واوضح قائلا:” حتى الآن ، سهلت قطر ثلاث رحلات جوية إلى أفغانستان تحمل ما يقرب من 59 طناً من الأدوية والإمدادات الطبية. شكر شخصي وصادق لحكومة وشعب قطر في الاستجابة لنداءات دعم الأفغان المستضعفين.”



واشاد المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية الإقليمي لشرق المتوسط باستخدام احد مرافق كأس العالم في قطر 2022 لاستضافة اللاجئين الأفغان وقال:”مبنى تم بناؤه في البداية كجزء من الاستعدادات لـ كأس العالم 2022 يعمل الآن كمجمع لاستضافة الأشخاص الذين تم إجلاؤهم مؤقتًا في بيئة آمنة ومريحة.


وتابع:”قام المجتمع المحلي والدولي بما في ذلك القطاعات الحكومية والمنظمات غير الحكومية والهلال الأحمر القطري وكالات الأمم المتحدة والجهات المانحة في قطر بالتبرع بالمساعدات للمجمع.


وقال:”من خلال التضامن والعمل، تمكنا من مساعدة شعب أفغانستان في واحدة من أكثر الأوقات التي يواجهها من تحديات، هذا العمل الإنساني والتعاون هو دليل حقيقي على أن “الصحة للجميع بالجميع.”

وكانت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري، وزير الصحة العامة، قد اجتمعت أمس مع الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، حيث جرى خلال الاجتماع استعراض أوجه التعاون بين قطر ومنظمة الصحة العالمية، إضافة إلى مناقشة التعاون بين الجانبين في مساعدة الشعب الأفغاني.
كما قامت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وسعادة السيد تيدروس أدهانوم غيبريسوس، بجولة تفقدية للمرافق المؤقتة لإسكان ورعاية الأشقاء الأفغان، الذين تستضيفهم دولة قطر بشكل مؤقت إلى حين وصولهم إلى محطاتهم النهائية.
تم خلال الجولة التعرف على فريق العمليات بالمرافق، والاطلاع على سير العمليات والإجراءات والخدمات والرعاية المقدمة للأشقاء الأفغان، والوقوف على المرافق الخدمية والتعليمية والرياضية والترفيهية والصحية والرعاية الشاملة، إلى جانب مقابلة بعض الأسر والأطفال.
وأشاد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، بتعاون دولة قطر مع المنظمة في إرسال الشحنات الطبية إلى أفغانستان، وأثنى على ترتيبات الدولة لتسيير رحلة له إلى العاصمة الأفغانية كابول لتفقد الأوضاع الميدانية.
وقال إن المنظمة ستواصل العمل مع دولة قطر وشركاء آخرين لمساعدة الأفغان في داخل بلادهم وفي الخارج.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X