fbpx
أخبار عربية
زار مكان إقامة الأشقاء الأفغان وأبدى إعجابه بالخدمات المقدمة

مدير الصحة العالميّة يشيد بالدعم القطري السخيّ لأفغانستان

النهج القطري في التعامل مع الأزمة الأفغانية مثير للإعجاب

غيبريسوس يشكر العاملين الصحيين في قطر على جهودهم تجاه اللاجئين

الدوحة- الراية وقنا:

اجتمعت سعادةُ الدكتورة حنان محمد الكواري، وزيرة الصحة العامة، أمس، مع الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، الذي يزور البلاد حاليًا.
جرى خلال الاجتماع استعراضُ أوجه التعاون بين قطر ومنظمة الصحة العالمية، إضافةً إلى مناقشة التعاون بين الجانبَين في مساعدة الشعب الأفغاني.
في سياق متصل، قامت سعادةُ الدكتورة حنان محمد الكواري، وسعادة السيد تيدروس أدهانوم غيبريسوس، بجولة تفقديّة للمرافق المؤقّتة لإسكان ورعاية الأشقاء الأفغان، الذين تستضيفهم دولةُ قطر بشكل مؤقّت إلى حين وصولهم إلى محطاتهم النهائية.
تم خلال الجولة التعرّف على فريق العمليات بالمرافق، والاطلاع على سير العمليات والإجراءات والخدمات والرعاية المقدمة للأشقاء الأفغان، والوقوف على المرافق الخدميّة والتعليمية والرياضية والترفيهية والصحية والرعاية الشاملة، إلى جانب مقابلة بعض الأسر والأطفال.
وأشاد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، بتعاون دولة قطر مع المنظمة في إرسال الشحنات الطبية إلى أفغانستان، وأثنى على ترتيبات الدولة لتسيير رحلة له إلى العاصمة الأفغانية كابول لتفقد الأوضاع الميدانية.
كما قدم غيبريسوس شكره إلى دولة قطر على دعمها السخي لشعب أفغانستان من خلال الرحلات الطبية ورحلات الإمدادات الإغاثية، واستضافة الأشخاص الذين تم إجلاؤهم، وهو نهج مثير للإعجاب للحكومة ككل والمجتمع بأسره لمساعدة الشعب الأفغاني. وقال في تغريدة على حسابه الرسمي في تويتر: يسعدني أن أكون في قطر مع المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط.
وأبدى مدير عام منظمة الصحة العالمية إعجابه بفكرة استخدام منشأة تم بناؤها خصيصًا لكأس العالم 2022 في استضافة الأشقاء، وقال: قمنا بزيارة مجمع قطر السكني للأفغان، حيث تم إجلاء الأفغان، في المجمع الذي تم بناؤه من أجل كأس العالم لكرة القدم 2022، ولكن تم تغيير الغرض منه الآن. سعيد جدًا لأن المجتمع المحلي والدولي قد تقدم للتبرع بالطعام والملابس والإمدادات الأخرى للمجمع».
وأشاد بجهود العاملين في القطاع الصحي بالدولة، وقال: «تم تعبئة القوى العاملة الصحية في قطر لتقديم الرعاية الصحية في المجمع، بما في ذلك التطعيم، ودعم الصحة العقلية، ورعاية الأطفال، وخدمات الأمومة والمواليد، وغيرها من الرعاية الأساسية. امتناني العميق لهؤلاء العاملين الصحيين على عملهم الرائع».
واختتم سلسلة تغريدات بالحديث عن الزيارة إلى مجمع إقامة الأفغان، وقال: تأثرت جدًا بالاجتماع شخصيًا مع الأفغان الذين تم إجلاؤهم فبعضهم صحفيون وأطباء وفنانون. قابلت أطفالهم أيضًا. «ليلى» واحدة منهم. تريد أن تصبح طبيبة عندما تكبر. يجب علينا البقاء لحين العودة حتى تتمكن ليلى والأطفال الأفغان الآخرون من تحقيق أحلامهم!»
ومن جهة أخرى، أعربت السيدة لولوة الخاطر مساعد وزير الخارجية، المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية عن اعتزازها بتعاون دولة قطر مع منظمة الصحة العالمية لدعم الأشقاء الأفغان، مشيرةً إلى زيارة سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة والسيد تيدروس أدهانوم جيبريسوس المُدير العام لمنظمة الصحة العالمية إلى مجمع الإجلاء والإقامة المؤقت الخاصّ بهم.
وقالت في تغريدة لها: ‏»شكر خاص لسعادة الدكتورة حنان الكواري، والسيد تيدروس أدهانوم جيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية على زيارتهما مجمع الإجلاء للقاء إخواننا الأفغان. وأودّ أيضًا أن أشكر الطاقم الطبي لوزارة الصحة العامة الذين قدموا دعمهم المستمر للآلاف الذين عبروا عبر قطر منذ ١٨ أغسطس» .
وأضافت «كما نفخر بالمشاركة مع منظمة الصحة العالمية في إيصال عشرات من الأطنان من الدعم منذ أسبوعين» .

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X