fbpx
الراية الإقتصادية
رئيسة المركزيّ الأوروبي:

تأثير الإفلاس المحتمل لـ«إيفرغراند» محدود

فرانكفورت- أ ف ب:
قللت رئيسة البنك المركزيّ الأوروبي كريستين لاغارد أمس من تأثير الإفلاس المحتمل لعملاق العقارات الصيني المثقل بالديون «إيفرغراند» على منطقة اليورو.
وقالت المسؤولة في تصريح لتلفزيون «سي ان بي سي»: إنّ «التأثير المباشر في أوروبا وفي منطقة اليورو على وجه الخصوص، سيكون محدودًا».
وأضافت: إنه «في الوقت الحالي، نرى تأثيرًا متركّزًا في الصين»، لكن البنك المركزي الأوروبي يتابع الوضع من كثب نظرًا للترابط بين الأسواق المالية حول العالم.
ولمجموعة «إيفرغراند» ديون تبلغ 260 مليار يورو، وقد يؤدّي التخلف عن سدادها إلى تباطؤ حاد في قطاعات الإنشاء في الصين، ويسبب اضطرابًا في الأسواق العالمية.
وقد شدّد رئيس المجموعة شو جياين على أنه يتعين عليها، «بذل كل ما في وسعها للوفاء» بالتزاماتها.
ولدى سؤالها عن مخاطر استمرار التّضخم في منطقة اليورو مع تجاوزه في أغسطس عتبة 2 بالمئة التي حدّدها البنك المركزي الأوروبيّ على المدى المتوسّط، قالت لاغارد: إنّها تتوقّع «عودة إلى مزيدٍ من الاستقرار في العام المقبل.. (لأن) العديدَ من أسباب ارتفاع الأسعار مؤقتة».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X