fbpx
المحليات
المرشح عن الدائرة (12).. خالد المطاوعة:

الأمن الغذائي قضية أمن قومي

دعم الاستثمار في إنتاج وتصنيع وتوزيع الأغذية

مطلوب دراسة التحديات التي تواجه الأمن الغذائي

قال السيّد خالد محمد عبداللطيف المطاوعة المرشّح عن الدائرة (12): الأمن الغذائي قضية أمن قومي لأي دولة بالعالم، حيث إنَّ الأمن الغذائي يشمل جميع البشر وتستخدمه دول للضغط على دول أخرى من خلال أنظمة احتكاريّة أو استغلال السوق بشكلٍ ما.
وتابع: إنَّ الأمن الغذائي يشغل جميع البشر، وتسعى شعوب كثيرة لتأمينه من مواردها الذاتية، كما تستخدم دول أخرى فوائضها لممارسة ضغوط سياسية على المحتاجين إليه، كما تعمل دولٌ على احتكار التقنيات لزيادة إنتاجها لاستغلال الدول المتطلعة لتطوير أنظمتها الزراعية أو الصناعية لتأمين حاجتها من الغذاء.
وأكّد أنّ مسؤولية الأمن الغذائي هي مسؤولية الجميع، وليست مسؤولية القطاع الزراعي أو الحيواني أو السمكي فقط، كما يجب الحصول على معلومات وإحصائيات غذائية، والتركيز على أساسيات الغذاء في الدولة والمستهلكات الغذائية الرئيسيّة.
وأكّد على أهمية الحفاظ على الاستثمار في إعداد الغذاء وتصنيعه وتوزيعه وتشجيع المُستثمرين على الاستمرار في أعمالهم الاستثماريّة من خلال توفير حوافز جاذبة لهم، بالإضافة إلى ضرورة إعادة الأهمّية للقطاع الزراعي وربطه بقطاع الصناعة كالتبريد والتعليب الغذائي.
وأشار إلى ضرورة دراسة ومُعالجة التحديات التي تواجه الأمن الغذائي في قطر والقضايا التي تتعلّق بسلامة وأمن الغذاء والتشريعات، لافتًا إلى أهمية إحداث نقلة نوعية بالزراعة والثروة الحيوانية والسمكية وذلك لتتلاءم مع الزيادة المطردة في أعداد السكّان.
ودعا لإعادة النظر في النصوص التشريعية المتعلقة بالأمن الغذائي على المستوى الوطني وتطويرها وتعديلها لضمان عدم التّضارب مع مقتضيات تحقيق الأمن الغذائي.

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X