fbpx
المحليات
تقع بالقرب من المجلس على مساحة 15.208 أمتار مربعة.. «أشغال»:

اكتمال مشروع ساحة الشورى

سور تجميلي يتضمن عملًا فنيًا مستوحى من فكرة الشورى

مسار للمشاة والدراجات الهوائية وساحة مفتوحة وأماكن للجلوس

الدوحة- قنا:

أعلنت لجنةُ الإشراف على تجميل الطّرق والأماكن العامة بالدولة، عن اكتمال مشروع ساحة الشّورى، مع تنفيذ سور تجميلي يتضمن عملًا فنيًا لفنانة قطرية، مُستوحى من مبدأ الشورى بين الناس، بالتعاون مع متاحف قطر، وذلك تزامنًا مع انتخابات مجلس الشورى الجاري إقامتُها حاليًا بقطر للمرّة الأولى.

وأوضحت المهندسة سارة كافود نائب رئيس لجنة الإشراف على تجميل الطرق والأماكن العامة بالدولة، أنّ تنفيذ ساحة الشورى يأتي ضمن خُطة اللجنة الاستراتيجية التي تهدف إلى إنشاء وجهات وساحات تساهم في تشجيع أفراد العائلة على اتباع نمط حياة صحي، واختيار وجهات قريبة وممتعة خارج نطاق المباني المغلقة.

ولفتت إلى أن الساحة تتضمن مساحات خضراء وهي متنفس جديد لسكان المنطقة وزوارها، يتيح لهم ممارسة أنشطة وفعاليات مختلفة.

من جانبها، قالت الفنانة بثينة الزمان، صاحبة العمل الفني الذي تم تنفيذه على سور ساحة الشورى: «تم تنفيذ عمل فني يراعي قرب موقع الساحة من مجلس الشورى ويعبر عن تكاتف الشعب ودور الفرد في المجتمع القطري، وذلك باستخدام تقنية الرسم الرقمي «digital» وهو أسلوب فني متطوّر يسمح للفنان باستخدام أجهزة إلكترونية لتنفيذ العمل وتؤهله للتحكم في مواصفاته وأبعاده بطريقة أسهل، مع إمكانية طباعته بأبعاد مختلفة.

وأوضحت أنه تم تصميم أشخاص من مختلف فئات المجتمع بطريقة الألعاب الإلكترونية المتداولة حاليًا، كما تم إضافة بعض الكلمات التي لها علاقة بفكرة الشورى بين الناس وكتابتها بخط عربي يتناسب مع الشكل العام للتصميم.

وتبلغ مساحة الساحة 15.208 أمتار مربعة، منها 12.135 مترًا مربعًا مساحات خضراء وتضم أكثر من 100 شجرة، ويتضمن المشروع مسارًا مشترطًا للمشاة والدراجات الهوائية وساحة مفتوحة وأماكن للجلوس.

ويتميز المشروع بتصميم مميز ولمسات جمالية، كما أنه في موقع حيوي بالقرب من مجلس الشورى.

ويضم المشروع سورًا تجميليًا تصميمه مستوحى من فكرة الشورى بين الناس، وتم خلاله استخدام موادّ صديقة للبيئة، واستخدام مواد محلية.

وكانت لجنة الإشراف على تجميل الطرق والأماكن العامة بالدولة قد قامت بزراعة الأشجار بالساحة ضمن حملة «تجميل قطر وعيالنا يزرعون شجرة» والتي تهدف إلى «زراعة مليون شجرة» بالتعاون مع وزارة البلدية والبيئة، وذلك بمشاركة الهيئة العامة لشؤون القاصرين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X