fbpx
الراية الرياضية
ابتعد بصدارة الدوري «مؤقتًا» بخامس فوز على التوالي

«الزعيم» يكسب ديربي التحدي

السد أنجز المهمة الخامسة بنجاح.. وأحبط العرباوية بالثلاثية

متابعة- صابر الغراوي:
ضرب الزعيمُ عدةَ عصافير بحجر واحد بعد فوزه العريض على العربي برباعية نظيفة في المواجهة التي جمعت الفريقَين ليلة أمس على استاد خليفة الدوليّ المونديالي، ضمن مُنافسات الجولة الخامسة من دوري نجوم QNB، بدايةً من انفراده بالقمة، ومرورًا بحسم الديربي، ووصولًا إلى تحقيق الفوز الخامس على التوالي، فضلًا عن تألّق جميع لاعبيه.
سجّل أهدافَ اللقاء، بغداد بونجاح في الدقيقتَين (59 و74)، وحسن الهيدوس (61)، وأندريه أيو من ضربة جزاء (82).
بهذه النتيجة رفع السد رصيده إلى 15 نقطة في قمة جدول الترتيب، بينما بقي العربي ثالثًا بعد أن تجمّد رصيده عند 9 نقاط.
أحداث المباراة بدأت حماسية من الجانبين، ولم ينتظر لاعبو السد كثيرًا قبل أن يتمكنوا من خلق الفرص التهديفية بداية من رأسية بغداد بونجاح المنفرد في الدقيقة العاشرة، والتي تصدى لها الحارس، وتلتها انطلاقة رائعة من علي أسد من الجبهة اليمنى أنهاها بعرضية لبغداد الذي سدد الكرة مباشرة ناحية المرمى، ولكنها ارتدت من القائم الأيمن. وحاول العربي الردّ بقوة من خلال انطلاقة لمهرداد محمدي الذي تلقى الكرة الطولية الجميلة من يوسف المساكني وانفرد تمامًا بالمرمى، ولكنه سدّد بجوار القائم الأيمن.
وعندما انتصفت أحداث هذا الشوط كان السد على موعد مع تسديدة رائعة من علي أسد سكنت شباك العربي قبل أن يلغي الحكم الهدفَ بسبب التدخل العنيف من بغداد بونجاح مع أحمد فتحي قبل تسديدة أسد ليبقى الحال على التعادل السلبي داخل أرض الملعب.
وبعد انطلاقة رائعة ومراوغات أروع من المساكني الذي أنهى الهجمة بتمريرة لعبدالله معرفي المنفرد، ولكنه سدد في يد الحارس السداوي، قبل أن يطلق الحكم صافرته معلنًا نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.
الشوط الثاني
وقبل مرور ربع ساعة من زمن الشوط الثاني وبالتحديد في الدقيقة 59 فكّ السد طلاسم دفاعات العربي بهدف بغداد بعد تسديدة مدوية من عبدالكريم حسن ارتدت من الحارس إلى بغداد المتابع الذي وضع الكرة داخل الشباك، وبعدها مباشرة وفي الدقيقة 61 أطلق حسن الهيدوس قذيفة قوية فشل أبوندى في التعامل معها لتسكن الشباك معلنةً عن ثاني أهداف السد.
وكاد مهرداد محمدي أن يقلص الفارق بعدها مباشرة بتسديدة قوية ارتدت من القائم الأيمن، وتلاها انفراد من أرون بوبينزا ولكنه سدّد بجوار القائم.
وعاد بغداد لزيارة شباك العربي مرة ثانية له وثالثة لفريقه في الدقيقة 74 بعد بينية أكرم عفيف انفرد بعدها بغداد وسدد مباشرة داخل الشباك، ثم أضاف أندريه أيو الهدف الرابع في الدقيقة 82 من ضربة جزاء بعد الإعاقة التي تعرّض لها أكرم من أحمد فتحي، لتنتهي المباراة برباعية سدّاوية مستحقة.

فهد شنين: النتيجة «تعوّر»

قال فهد شنين لاعب العربي: نعتذر لجمهورنا على النتيجة، بدأنا بشكل جيد، من كان يرى المباراة لا يقول إننا سنخسر أربعة، ولكن لم يكن هناك تركيز في الشوط الثاني، ففي مثل هذه المباريات يجب أن تركّز طوال ال90 دقيقة، فمن خطأَين خلال ثلاث دقائق دخل مرمانا هدفان، ما أدّى إلى تصعيب المهمة علينا. وأضاف: صحيح النتيجة «تعور»، لكن الحمد لله على كل شيء، سنعمل على تصحيح الأخطاء والتفكير في العودة أفضل في المباريات المقبلة.
وحول اللعب بطريقة دفاعية في الشوط الأول، قال: نحن هذا الموسم نلعب بطريقة هجومية أكثر من الموسم الماضي.

تشافي هيرنانديز: نمرّ بمرحلة رائعة

أبدى الإسباني تشافي هيرنانديز مدرّب السد سعادته بالفوز المُثير الذي حقّقه الفريق برباعية نظيفة على فريق النادي العربي، ضمن الجولة الخامسة من دوري النجوم. وقال تشافي في تصريحاته عقب المباراة: فوز مستحقّ وعن جدارة، كنّا أفضل من العربي ولم نعانِ خلال المباراة، خلقنا العديد من الفرص ونجحنا في حسم الأمور بتسجيل رباعيّة بجانب أداء أكثر من مُمتاز. واستكمل مدرب الزعيم حديثه: حققنا 5 انتصارات متتالية وجمعنا 15 نقطة في صدارة الترتيب، وبدون تواجد بعض اللاعبين المُهمين للفريق مثل سانتي كازورلا، وخوخي بوعلام، نحن نمرّ بمرحلة رائعة وجيدة، وجاهزون دائمًا للمنافسة واستكمال المشوار. ووجّه تشافي كل الشكر لجمهور الزعيم على دعمه للفريق في كل المُباريات، وقال: سعيد بجمهور السدّ، أشكرهم على تواجدهم ودعمهم للفريق، هدفنا الفوز دائمًا في كل المباريات من أجل إسعاد جماهير السد.

عبدالكريم حسن: نشكر الجماهير على دعمها للسد

أعرب عبدالكريم حسن لاعب السدّ عن سعادته البالغة بالفوز الذي حقّقه الفريق أمس على حساب العربي بأربعة أهداف دون ردّ ضمن مُباريات الجولة الخامسة من الدوري. وقال عبدالكريم عقب المباراة: في البداية أشكر الجماهير على تواجدها ومؤازرتها للفريق، كما أشكر اللاعبين على المجهود الذي قدّموه على مدار الشوطَين، فالمباراة لم تكن سهلةً كما توقّع البعض، والعربي خلق لنا صعوبات في الشوط الأوّل، ولم يكن لدينا فرصٌ، ولكن في الشوط الثاني استطعنا أن نجد الحلول، ونلعب على نقاط ضعف المنافس، وسجلنا هدفًا فتح لنا الباب لتسجيل أربعة أهداف في المباراة، ونحقق الهدف المطلوب. وحول غضب أكرم عفيف أثناء تبديله قال: كل لاعب يريد أن يلعب دائمًا، ولكن ربما لإراحته للمنتخب.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X