fbpx
المنبر الحر
دعوة للمحبة

أحبب نفسك كي يحبك الآخر

بقلم/ هبة إبراهيم مطاوع:

استيقظت ذات يوم فوجدت صورة موجودة على أحد مواقع التواصل الاجتماعي كتب عليها أحد المصورين مَن الأكثر سعادة في الصورة؟ ثم عاد ليفجر صدمة إن صاحب الصورة والذي يبدو عليه السعادة هو المغني الأمريكي «شيستر بننجتون» عضو فريق لينكن بارك العالمي، لقد كانت صورته قبل انتحاره بساعات، فتبيّن أنه كان مكتئبًا، فمات منتحرًا، فوجدت نفسي أكتب بعدما وجدت أن الأيام والشهور والسنوات تمر والكثير منا في حيرة، وقد يصل به الأمر حد الاكتئاب، لقد أثارت حفيظة قلبي ومشاعري وجوه الناس في الطريق لماذا كل تلك الحيرة؟! وتساءلت لبرهة هل تؤدي حيرة الإنسان واكتئابه إلى انتحاره؟! نعم، فهناك الكثيرون يوميًا من يودون بحياتهم إلى الجحيم والهلاك بقتل أرواحهم وهم على قيد الحياة فيحيا الإنسان ميتًا وهو حي، أو ينتحر فعليًا، ولكن السؤال الجوهري: هل هانت عليه نفسه وهي أغلى ما يملك؟ ووجدت الحل ألا وهو: (الحب) الذي يعد إكسير الحياة، نعم، إذا أحب الإنسان نفسه فلن يسعى لقتلها، بل سيبحث عن سعادة نفسه في كل مكان سيرى الوجود جميلاً، فكما قيل: كن جميلًا ترى الوجود جميلًا، ألا ترى أنه من الأولى أن تحب نفسك وليس ذلك من دواعي الأنانية، بل هي الحقيقة الأبدية، فكيف تحب الآخرين ونفسك التي بين جنبيك موؤودة. فالحب الصادق ينبع من الداخل، فنفسك مرآة عاكسة لما تحويه مكنونات نفسك، وأولى خطوات الحب: ابتسم، جعل ملامح الحب تظهر على وجهك بعدما شعرت بها داخل قلبك؛ لذلك قال إيليا أبو ماضي:

تبسمت لك الدنيا فما لك واجما

وتبسمت فعلام لا تتبسم

ابتسم واجعل من حولك يشعر بمحبتك، فالمحبة عدوى تنتقل بين الناس بسرعة البرق، فلنحيا محبين ومتحابين، وبعد الابتسامة أخبر نفسك ببداية جديدة، وضع يدك على قلبك وخاطب نفسك خطاب المحبين، وأعلم أن هناك من يصفني بالجنون، ولكن تلك بداية الصفاء، وخاصة بعد انتشار حوادث الانتحار، ولكن هل انتهى الأمر؟ لا، بالطبع عليك أن تقطف من كل بستان زهرة، والبستان هنا هم: الناس من حولك، فلتعلّم غيرك الحب؛ حتى تجني ثماره، فكثير من النساء يشكو قسوة الرجل بعلة قلة الحب وقلة التعبير عن المشاعر، ولكن الأمر بسيط فلكل جنس طريقته في التعبير عن مشاعره، فالرجل يعمل، والمرأة تعبر وتتكلم، فعلى كل شخص أن يعلم الآخر طريقته؛ حتى نجد الطريق المشترك، وكانت السيرة النبوية خير دليل على الحب بكل معناه، فتعلمنا منها أسمى معاني الحب، فلنطبق ما تعلمناه بداية من أنفسنا وصولًا للآخرين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X