fbpx
الراية الرياضية
لأول مرة منذ رحيله إلى باريس

دوناروما يعود إلى «سان سيرو»

روما – أ ف ب:
يعود الحارس العملاق جانلويجي دوناروما اليوم لملعب «سان سيرو» الذي يحتضن مواجهة نصف نهائي دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم بين إيطاليا بطلة أوروبا وجارتها إسبانيا، وذلك للمرة الأولى منذ رحيله عن فريق بداياته ميلان، للانتقال إلى باريس سان جيرمان الفرنسي. وقال ابن ال 22 عامًا أمس الأول – من مركز تمارين الجار اللدود إنتر حيث يتمرن أبطال أوروبا -: إن «ميلان كان جزءًا مهمًا من حياتي، من الجيد جدًا العودة، سأبقى دائمًا مشجعًا لميلان».
بدأ دوناروما أساسيًا مع ميلان حين كان لا يتجاوز 16 عامًا ونصف العام وتركه الصيف الحالي في صفقة انتقال حر إلى سان جيرمان، خاض دوناروما مباراته الأخيرة بين الخشبات الثلاث للنادي اللومباردي في ‏‏مايو خلال المرحلة الختامية للدوري ضد كالياري (صفر-صفر) على ملعب «سان سيرو» بالذات. حينها، كان الجمهور غائبًا عن المدرجات بسبب تداعيات فيروس كورونا، كما كانت الحال في جميع مباريات الموسم الماضي، لكنه يعود الآن إلى «سان سيرو» بحضور الجمهور.
وسيكون دوناروما موجودًا بين الخشبات الثلاث في هذا الملعب للمرة الأولى أمام الجمهور منذ ‏‏فبراير 2020.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X