fbpx
المحليات
للتوعية بسرطان الثدي

القطرية للسرطان تطلق مسابقة «أزهري»

الدوحة  الراية:

أطلقت الجمعية القطرية للسرطان مسابقة «أزهري» للتوعية بسرطان الثدي ودعم المتعايشات معه، وذلك بهدف تشجيع السيدات على الكشف المبكر عن سرطان الثدي وتبني نمط حياة صحي، وذلك في إطار «أكتوبر» وهو شهر التوعية العالمي بسرطان الثدي الذي يعد من أكثر أنواع السرطانات شيوعًا بين النساء في قطر وعالميًا.

تشمل المسابقة مجالين هما: الرسم عن طريق رسم لوحة بحجم A4 وترسل باستخدام المسح الضوئي «scan»، أو المشاركة من خلال الأعمال اليدوية التي ترسل عن طريق التقاط صورة عالية الجودة.

وقالت الأستاذة نور مكية -مثقف صحي بالجمعية القطرية للسرطان- يجب أن يتناول العمل فكرة حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي أو نمط الحياة الصحي أو دعم المتعايشات مع المرض وأسرهم، وألا يقل عمر المشارك عن 18 عامًا لكلا الجنسين، وترسل المشاركات خلال الفترة ما بين 5- 25 أكتوبر الجاري عبر تطبيق الجمعية القطرية للسرطان Qatar cancer society، وسيتم الإعلان عن الأعمال المشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي للجمعية والسحب على جوائز قيّمة نهاية شهر أكتوبر. والجدير بالذكر أن المسابقة بدعم من بنك قطر الوطني الراعي البلاتيني وشركة أوريدو شريكًا استراتيجيًا وبنك الدوحة راعيًا فضيًا.

من جهته قال السيد يوسف علي درويش، مدير عام إدارة الاتصالات بمجموعة QNB: يسلط دعم QNB المتواصل نحو مبادرات الجمعية الضوء على حرص المجموعة لتعزيز الصحة العامة كجزء من مسؤوليته الاجتماعية وجهوده المستمرة لوضع بصمة إيجابية في المجتمع، وتعد مشاركة البنك في هذه المبادرات المهمة من أهم استراتيجياته التي تهدف لخلق وعي عام في أبرز قضايا القطاع الصحي في المجتمعات التي يعمل بها. وفي هذا الصدد، قال السيد صباح ربيعة الكواري، مدير إدارة العلاقات العامة في Ooredoo: «يسرنا تقديم الدعم لحملة مميزة أخرى بالتعاون مع شركائنا في الجمعية القطرية للسرطان. فاستراتيجية المسؤولية الاجتماعية في Ooredoo تركز على دعم أفراد المجتمع والتشجيع على الحفاظ على الصحة للجميع. ويأتي تعاوننا مع الجمعية القطرية للسرطان ليبرهن على التزامنا بتحقيق تلك الأهداف على أرض الواقع. ونحن على ثقة بأن حملة أزهري ستترك أثرًا إيجابيًا على المجتمع وصحة أفراده.

بدورها قالت الشيخة نور آل ثاني نائب رئيس إدارة الموارد البشرية في بنك الدوحة: سرطان الثدي هو أحد أخطر المشكلات الصحية بين النساء، وفي معظم الأحيان يكُنّ غير مدركات أو واعيات به. وفي إطار التزام بنك الدوحة المؤسسي بالمسؤولية الاجتماعية، سنبذل قصارى جهدنا لتثقيف وتوعية النساء في مجتمعنا حول سرطان الثدي وكيفية الوقاية منه، بالإضافة إلى دعم جميع مبادرات التوعية والوقاية من أنواع السرطان الأخرى.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X