fbpx
المحليات
ينظم ملتقى تفاعليًا تحت شعار «عيالك أمانة»

أمان يعزز الوعي بحماية الطفل

نشر الوعي والتثقيف وتعزيز الحماية الاجتماعية

تثقيف أولياء الأمور للحد من الإهمال والعنف بأنواعه

الدوحة- الراية:

ينظم مركز الحماية والتأهيل الاجتماعي (أمان) أحد مراكز المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي ملتقى توعوي تفاعلي بعنوان: «آليات حماية الطفل» تحت شعار «عيالك أمانة» وذلك يوم غد من الساعة السادسة والنصف إلى الثامنة والنصف مساءً بالقاعة الرئيسية لمركز الاستشارات العائلية (وفاق).

يحرص المركز على تنظيم هذا الحدث سنويًا ضمن المشاريع التوعوية للطفل، فمشروع طفولة بلا عنف يشمل على عدة أنشطة وفعاليات توعوية وتثقيفية للفئات المستهدفة من ضحايا العنف والتصدع الأسري من النساء والأطفال، بالإضافة إلى توعية شرائح مختلفة من الجمهور خاصة أولياء الأمور.

ويهدف هذا الملتقى التوعوي التفاعلي إلى تحقيق رؤية ورسالة مركز أمان في نشر الوعي والتثقيف لفئاته المستهدفة لتعزيز الحماية الاجتماعية والتأهيل الاجتماعي، بالإضافة إلى أنه توعوي وتثقيفي لأولياء الأمور في المسؤوليات الأساسية تجاه أبنائهم للحد من المشكلات التي تنجم عن الإهمال والعنف بأنواعه، وتوضيح الطرق والأساليب المناسبة في حماية ووقاية الأبناء من أي عنف قد يتعرضون له. وحثهم على استخدام تلك الأساليب، فالتربية الصحيحة للطفل تؤثر على كيان المجتمع باعتبار الطفل ركنًا من أركان المجتمع، وركيزته الأساسية التي ستنعكس من خلال تربيته السليمة، فالأسرة القوية المترابطة تبني مجتمعًا قويًا ومتماسكًا.

هذا ويشارك في تقديم الملتقى التفاعلي عدد من ذوي الخبرة في مجال التربية الأسرية منهم الأستاذ خالد النعمة-مدير إدارة السياسات الأسرية بمعهد الدوحة الدولي للأسرة، والأستاذ محمد الحيدر-مستشار في الازدهار الإنساني ومدرب معتمد، بالإضافة لمشاركة فضيلة الشيخ ثابت القحطاني -إمام وخطيب بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وفي هذا السياق أعربت الدكتورة زينب المحمود- إدارة التوعية المجتمعية بمركز أمان عن حرص استمرارية تنفيذ ملتقيات ولقاءات توعوية وتفاعلية لأولياء الأمور وذلك لتسليط الضوء على أهم آليات حماية الطفل، وحثهم على اتباع الأساليب الحديثة في التربية، فالحماية الاجتماعية ركيزة أساسية لاستراتيجيات مركز أمان، التي تتحقق بتوفير الحماية والتأهيل الاجتماعي للحد من العنف والتصدع الأسري. كما وضحت عن أهم المحاور الرئيسية التي سيتم مناقشتها في الملتقى التوعوي التفاعلي ومنها: دور التربية في بناء شخصية الطفل، ودور الوسائل الإلكترونية وأثرها على الطفل، بالإضافة إلى المحور المتعلق بالحق والواجب في الشريعة الإسلامية تجاه الطفل والمجتمع.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X