المحليات
يستفيد منها حوالي 12500 شخص

قطر الخيرية توفّر مياه الشرب للنازحين في الشمال السوري

إعادة تأهيل شبكة المياه في بلدة الاتارب بطول 2000 متر

تشغيل بئر المياه لمدة 300 يوم على مدار السنة بتكلفة مجانية

تمكنت قطر الخيرية من تشغيل محطة مياه تعمل  بالطاقة الشمسية ، ومعالجة شبكات الصرف الصحي في مدينة معارة الاتارب بشمال سوريا ، يستفيد منها حوالي 12500 شخص وذلك بهدف تخفيف معاناة النازحين وتوفير مصادر مياه صالحة للشرب.

وشمل المشروع الذي يعد الأول من نوعه في المنطقة بالاضافة لتشغيل بئر، إعادة تأهيل شبكة المياه في البلدة بطول حوالي 2000 متر وصيانة مولد البئر وبناء غرفة له وتجهيزها وصيانة مبنى المحطة، وصيانة المضخات الأفقية ولوحات التشغيل، وتوسعة خطوط الصرف الصحي حيث تم تنفيذ حوالي 3000 متر بسعات مختلفة ويتوقع ان يتم تشغيل بئر المياه لمدة 300 يوم على مدار السنة بتكلفة مجانية .

بارقة أمل

وقال المهندس صفوان النجار مسؤول مشاريع المياه والاصحاح بقطر الخيرية في سوريا إن المشروع تم بدعم من أهل الخير في قطر وتنفيذ مباشر من قطر الخيرية ، وقد بلغ عدد الألواح المركبة 240 لوحا، وتبلغ طاقة اللوح الواحد 400 واط ،وتستطيع هذه المنظومة تشغيل البئر لمدة 6 إلى 7 ساعات يومياً وتوفر 500 متر مكعب من المياه تكفي لسد احتياج القرية،حيث يستفيد منها أكثر من ثلاث آلاف عائلة نازحة ومقيمة في البلدة  .

وعبر سكان المنطقة عن سعادتهم بالمشروع الذي أسهم بشكل كبير على تغيير واقعهم المعيشي، حيث أعرب السيد زياد عبدو عوض مدير المكتب الخدمي في البلدة عن شكره وتقديره لأهل الخير في قطر على دعمهم ومساندتهم المستمرة، وقال:  ” كانت البلدة تعاني من مشكلة كبيرة في الحصول على مياه الشرب بسبب تعطل المحطة الوحيدة في البلدة وقد كانت المعاناة كبيرة  والتكاليف باهظة لشراء ونقل المياه من مناطق بعيدة عبر صهاريج غير معقمة الأمرالذي كان يشكل عبئا إضافيا على الأهالي الذين لا يملكون مصدر دخل ثابت ، ويمثل لهم بارقة أمل في انهاء معاناتهم المتطاولة “.

وقالت الحاجة أم محمد ” كنا خلال السنوات الأربع الماضية نعتمد على الصهاريج وهي مرتفعة  الثمن بالنسبة للمواطنين لكن بفضل هذا المشروع توفرت المياه لكل الناس مجانا ودون عناء فالحمد لله.

بدوره أوضح السيد  أحمد إسماعيل ، أن أغلب المنازل لا تحتوي على خزانات كبيرة مما يجبر الأهالي على التشارك لشراء صهريج واحد أو شراء كميات بسيطة لا تكفي احتياجهم اليومي ، وبعد تنفيذ المشروع توفرت لنا المياه بشكل مجاني وبكميات جيدة تسد حاجة جميع المواطنين.

استدامة الخدمة

يذكر أن قطر الخيرية قامت بتدريب الكادر الفني من المجلس المحلي للبلدة على كيفية تشغيل المنظومة وأعمال الصيانة الدورية للمحطة والألواح للحفاظ على استمرار عمل المشروع، وضمان استدامة الخدمة بعد انتهاء المشروع.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X