fbpx
فنون وثقافة
تواصل البروفات استعدادًا لانطلاقه الخميس.. أحمد حمدان:

مهرجان الأغنية يقدم أسماء فنية جديدة

الدوحة- الراية:

تتواصل البروفات الخاصة بمهرجان الأغنية القطرية الذي سينطلق في نسخته الثالثة مساء الخميس المقبل على مسرح قطر الوطنيّ. ويقام المهرجان الذي تنظّمه وزارةُ الثقافة والرياضة، ممثلةً في مركز شؤون الموسيقى، ضمن فعاليات الدوحة عاصمة الثقافة في العالم الإسلامي في الفترة من 14 إلى 16 أكتوبر 2021، كما يُقام مهرجان الأغنية القطرية هذا العام تحت شعار: «ولين الحين يا سدرة.. عروقج عايشة فينا»، وهو الشعار المستمدّ من كلمات أغنية الشاعر الدكتور مرزوق بشير، وتعبّر عن البيئة القطرية الأصيلة، وهو ما يتماشى مع شعار اليوم الوطني للدولة 2021: «مرابع الأجداد.. أمانة»، والمستوحى من البيئة القطرية بكل ما تزخر به من مكوّنات.

ويواصل مركز شؤون الموسيقى البروفات تمهيدًا لانطلاق الحفلات الخاصة بالمهرجان والذي ينقله مباشرة تليفزيون قطر الشريك الإعلامي، حيث تمّ التدريب بين الفرقة الموسيقية بقيادة المايسترو الموسيقار الكويتي أحمد حمدان.

وشارك في البروفات أوّل أمس كلٌّ من المطرب الفنان محمد المطوع، وقدّم أغنيتَي «عطر وشال، واهديتك»، والفنّانة أمل أيوب قدّمت أغنية (أحلى هدية ها السنة)، بينما غنّى الفنان بدر الريس «نعمة الإله، آه منك وأسولف يا قطر»، خلال البروفات، وقدّم الفنان علي الراشد أغنيتَي «اتناقض فيك، وتدلّع»، بينما غنت الفنانة أنوار «يا فرحة ما تمّت وشر البلية ما يضحك – الفرحة يا خال». وضمن بروفات الأمس، قدّم الفنان خالد السالم أغاني (يا شبيه بالحلا- حضن الدفى- ما أبي غيرك)، وغنّى ناصر سهيم أجمل حب- ويا معلقة المشموم)، لتختتم بروفات الأمس مع الفنان علي عبدالستار وأغانٍ (مغربية- دع الأيام- الرسالة- تحت السدرة).

وأكّد الموسيقار الدكتور أحمد حمدان على أهمية البروفات في ضبط الإيقاع والأداء الفني للمطربين، قبل أن يكون الحفل على الهواء مباشرة بما لا يسمح بوقوع الخطأ. وأشاد حمدان بجهود وزارة الثقافة والرياضة في دعم الأغنية القطرية في ظل التوقف عن دعم الفنون في كثير من البلدان العربية، ولهذا فإن المهرجان نقطة مضيئة، خاصة أن المهرجان يقدم أسماء جديدة يمكن أن تنافس في مجال الغناء العربيّ وبقوّة.

وأعرب حمدان عن سعادته بالمهرجان وخاصةً النسخةَ الثالثة التي تقدم أعمالًا جديدة تمّ إنتاجها بنسبة 80% من مجمل الأعمال المشاركة بالأعمال الجديدة، فقد لاحظت أنّ هناك العديد من الأعمال، وبالتالي فالمهرجان يفتح الباب لمزيدٍ من الإبداع والإنتاج الفني.

هذا، وتتوصل اليوم البروفات الخاصة بالمهرجان والتأكيد على الانتهاء من الأغاني التي سيقدّمها الفنانون على المسرح وأمام الجمهور، حيث سيشارك في البروفات اليوم الفنان فهد الكبيسي، والفنان الكويتي خضر الحمود، إلى جانب البروفات المُختصة بالليلة الأولى للمهرجان.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X