fbpx
الراية الإقتصادية
يسلط الضوء على مكافحة تأثيرات كورونا

الاحتفال باليوم القطري للسكان غدًا

الدوحة – الراية:
تحتفل اللجنة الدائمة للسكان باليوم القطري للسكان غدًا الثلاثاء، تحث شعار «متابعة تنفيذ السياسة السكانية للدولة في ظل جائحة كورونا» لتؤكد من خلاله على أنها، ورغم استمرار تفشي جائحة كورونا، تمكنت من إنجاز المرحلة الرابعة (نوفمبر 2020 – أكتوبر 2021) من مراحل متابعة تنفيذ السياسة السكانيّة الثانية لدولة قطر (2017-2022) بنجاح.
ويأتي هذا الاحتفال في إطار الاحتفالات باليوم العالمي للسكان الذي استحدث من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1989، واستنادًا إلى قرار مجلس الوزراء الموقر في اجتماعه العادي (27) بتاريخ 6 أكتوبر 2010 بالموافقة على تنظيم اليوم القطري للسكان في شهر أكتوبر من كل عام.
وسيشارك في هذه الاحتفالية أعضاء اللجنة الدائمة للسكان، ورؤساء وأعضاء مجموعات العمل المكلفة بمتابعة تنفيذ برنامج عمل السياسة السكانية، وممثل عن صندوق الأمم المتحدة للسكان، إضافة إلى عدد من الخبراء والمُتخصصين في قضايا السكان والتركيبة السكانيّة.
وتهدف هذه الاحتفالية إلى تحديد الصعوبات والتحديات التي واجهت عملية متابعة تنفيذ برنامج عمل السياسة السكانيّة، ومحاولة حصر تأثيرات كورونا على السكان في قطر بمختلف مناحي الحياة، إضافة إلى نشر الوعي بالقضايا السكانية الراهنة.
ويفتتح فعاليات اليوم القطري للسكان سعادة الدكتور صالح بن محمد النابت، رئيس جهاز التخطيط والإحصاء ورئيس اللجنة الدائمة للسكان. ويتحدث في الجلسة الافتتاحية سعادة الدكتور لؤي شبانة، المدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان للدول العربية، وذلك من خلال كلمة مسجلة عبر الفيديو. بعدها سيتم عرض فيلم قصير حول السياسة السكانيّة ومحاورها المُختلفة.
وسوف تخصص الجلسة الثانية لمناقشة تأثيرات جائحة كورونا على السكان في قطر، وسيشارك فيها عددٌ من الخبراء والمُتخصصين في قضايا السكان والتنمية، والذين سيعملون على إغناء موضوع النقاش المُشار إليه من واقع خبرتهم في مجال عملهم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X