fbpx
كتاب الراية

من الواقع.. ارتفاع الرقم القياسي لأسعار المستهلك ..!

مطلوب محاولة السيطرة على الأسعار وتخفيضها قدر الإمكان

 في الأسبوع الماضي، أصدر جهاز التخطيط والإحصاء، الرقم القياسي لأسعار المستهلك لشهر سبتمبر 2021.

وأوضح التقرير، أن الرقم القياسي بلغ 99.06 نقطة، مُسجلًا ارتفاعًا بنسبة 0.03% مقارنة مع الشهر السابق أغسطس 2021، في حين ارتفع بنسبة 2.71%، مقارنة مع الشهر المناظر في سبتمبر لعام 2020.

وأعتقد أن مؤشر الأسعار بدأ يرتفع بصورة شهريّة، بغض النظر عن تذبذب هذا الارتفاع ونسبته، وهو ما يتطلب سرعة التدخّل لكبح جماح هذا الارتفاع.

ويبيّن التقرير الصادر عن جهاز التخطيط والإحصاء، أنه بمقارنة المكوّنات الرئيسية للرقم القياسي لشهر سبتمبر 2021، مع الشهر السابق أغسطس 2021 يتضح التغير الشهري، وأن هناك ارتفاعًا في خمس مجموعات، وانخفاضًا في ثلاث مجموعات، وثبات الرقم في ثلاث مجموعات أخرى.

والارتفاع في الأسعار جاء في مجموعة الملابس والأحذية بنسبة 2.80%، تلتها مجموعة الغذاء والمشروبات بنسبة 1.78%، ومجموعة الأثاث والأجهزة المنزلية بنسبة 0.3%، ومجموعتا التعليم والسلع والخدمات الأخرى بنسبة 0.1% لكل منهما.

والحقيقة أن الارتفاع في الأسعار وصل إلى السلع والمواد الأساسية التي يحتاجها المواطن مثل المواد الغذائيّة والمشروبات والتعليم والسلع والخدمات الأساسية الأخرى مثل الملابس وغيرها من الأصناف.

وهناك في المُقابل انخفاضات أخرى في الأسعار حدثت في النقل والمطاعم والاتصالات والفنادق، أما التبغ والسكن والماء والكهرباء والغاز والوقود فلم يحدث عليها أي تغيير عن الشهر الماضي.

أحيي جهاز التخطيط والإحصاء على صراحته في إظهار هذه البيانات الشفافة، لكن في المقابل، يجب رصد هذه الارتفاعات في الأسعار، ومحاولة السيطرة عليها، وتخفيضها قدر الإمكان، من خلال إيجاد الحلول والعلاج لها بشتى الطرق.

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X