fbpx
الراية الرياضية

عروض ثقافية وترفيهية تزين محيط الاستاد

الدوحة – الراية:
يحتضن استاد الثمامة المونديالي اليوم نهائي كأس سمو الأمير المُفدى، حيث أكد سفراء برنامج إرث قطر أحمد خليل، وإبراهيم خلفان، وخالد سلمان، أن الجماهير ستكون اليوم على موعد مع الإثارة والحماس خلال نسخة هذا العام من نهائي كأس سمو الأمير المُفدى لكرة القدم، في ضيافة استاد الثمامة المونديالي.
وأشار نجوم كرة القدم القطرية السابقون إلى أن المباراة تحمل طابعًا مميزًا، خاصة أنها تأتي بالتزامن مع الإعلان عن جاهزية استاد الثمامة المونديالي، تلك التحفة المعمارية التي تجسّد الثقافة القطرية الأصيلة، وسادس الاستادات اكتمالًا لاستضافة مونديال قطر 2022.
وينتظر الجمهور في محيط الاستاد عدد من العروض الثقافية للجاليات المقيمة في قطر، حيث أعلنت اللجنة العُليا للمشاريع والإرث عن إعداد مجموعة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية للمشجعين قبيل المباراة المرتقبة اليوم، والتي ستشهد الإعلان عن جاهزية استاد الثمامة، سادس استادات بطولة كأس العالم قطر 2022 اكتمالًا، حيث ستحتفي العديد من فعاليات يوم المباراة بالتصميم الفريد للاستاد، والمستوحى من القحفية، وهي قبعة رأس تقليدية يرتديها الصبية والرجال في أنحاء الوطن العربي.
ومن بين الفعاليات المُرتقبة في المنطقة المحيطة بالاستاد معرض يلقي الضوء على تاريخ أغطية الرأس «القحفية» في ثقافات مختلفة من أنحاء العالم، وفعالية أخرى تتيح الفرصة أمام المُشجعين لتدوين كلماتهم على قحفية ثم تثبيتها على جدارية خارج الاستاد، احتفاءً بتصميم الصرح المونديالي الفريد الذي يجسّد الثقافة القطرية والعربية الأصيلة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X