fbpx
الراية الرياضية
تزين بها في تصميمه التراثي الفريد وخُصص لها معرضٌ مميزٌ

الثمامة يوثق تاريخ وأنواع «القحافي»

الجماهير تتفاعل مع المعرض وتوقّع على جدارية «القحافي» بكل اللغات

متابعة – أحمد سليم:

عاشت الجماهير أجواء احتفالية رائعة أمس في نهائي كأس سمو الأمير، الذي جمع الريان والسد في قمة جماهيرية، في افتتاح استاد الثمامة المونديالي سادس استادات كأس العالم FIFA قطر 2022™ اكتمالًا. واستمتعت الجماهير بمجموعة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية قبيل لقاء النهائي.
وبدأت رحلة المُشجعين إلى الاستاد مبكرًا، حيث تم فتح أبواب استاد الثمامة في الرابعة عصرًا وسط حضور جماهيري مميّز للغاية، وتم توزيع هدايا على الجماهير مع دخولهم للملعب من قمصان تحمل صورة كرة القدم القديمة، المعروفة باسم «تمبة».
وكانت أبرز الفعاليات في المنطقة المُحيطة بالاستاد المونديالي معرضًا يلقي الضوء على تاريخ أغطية الرأس «القحافي» في ثقافات مختلفة من أنحاء العالم، حيث وُجدت قبعات من كافة أنحاء العالم ترمز للعديد من الدول، حيث حضر العديد من الجماهير بجنسياتهم المختلفة في النهائي الغالي والاحتفال بافتتاح الاستاد المونديالي، في رسالة لتوحيد شعوب العالم في أول مونديال في الوطن العربي والشرق الأوسط.
وحرصت الجماهير على تدوين كلماتها وتوقيعاتها على قحفية ومن ثم تثبيتها على جدارية خارج الاستاد، احتفاءً بتصميم الصرح المونديالي الفريد الذي يجسّد الثقافة القطرية والعربية الأصيلة، لتكون تذكارًا لقادم البطولات ليحمل هذا الحائط ذكريات الجماهير التي شاركت في هذا الحدث في مبادرة رائعة من اللجنة المنظمة للنهائي من أجل إتاحة الفرصة للجماهير في افتتاح الملعب المونديالي الجديد للمشاركة في هذا الحدث الكبير، كجزء من المشاركة المجتمعية وسط أجواء احتفالية رائعة وسعادة كبيرة من الجماهير.وكانت أبرز التعليقات التي تركها الجماهير على جدارية «القحافي» خارج الاستاد، وجاءت بكافة لغات العالم، العربية والإنجليزية والفرنسية والبرازيلية والإسبانية والكولومبية وغيرها من الجماهير الإفريقية والعربية، هي «أنا أحب قطر» و«مونديال قطر لكل العرب»، «سعيد بالمشاركة في هذا الحدث»، «دام عزك يا قطر»، وحرصت الجماهير على توقيع اسمها لتبقى في ذاكرة افتتاح الملعب المونديالي الجديد، حيث سيتم الاحتفاظ بهذه التوقيعات في المناسبات القادمة ومنها بطولة كأس العرب وأيضًا كأس العالم قطر 2022.
كما حصلت الجماهير على «قحفية» كهدية تذكارية مطرز عليها تصميم استاد الثمامة لتكون تذكارًا لمُشاركتهم في تدشين سادس ملاعبنا المونديالية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X