fbpx
المحليات

لقاء عن الحركة والتوجّه خلال كورونا بـ «ثقافي المكفوفين»

الدوحة  الراية:

نظّم مركز قطر الاجتماعي والثقافي للمكفوفين لقاءً بعنوان «الحركة والتوجّه خلال جائحة كورونا»، ويأتي اللقاء ضمن فعاليات المركز للاحتفال بيوم «العصا البيضاء» الذي يصادف منتصف شهر أكتوبر من كل عام، وقدّمه أ. محمد نمر، اختصاصي الحركة والتوجّه.

وعرف المحاضر في بداية اللقاء «العصا البيضاء» بأنها وسيلة مساعدة يستخدمها الشخص الكفيف في حياته اليومية، وتعينه على الحركة والتنقّل والاعتماد على نفسه، وتميّزت باللون الأبيض تعريفًا للأشخاص المُحيطين أن من يحملها ويستخدمها كفيف البصر.

كما أشار إلى أهميتها، وأهمية الاحتفال بها، من خلال تسليط الضوء على أهمّ المُستجدات التي تخصّها، والتركيز على قدرات المكفوفين وإمكاناتهم وطاقاتهم المتفاوتة، وضرورة دمجهم في مجتمعهم الدمج الأمثل الذي يتطلب من الجهات المعنية كامل الاهتمام، والتهيئة الجيدة التي تُساعد الكفيف على استخدام عصاه بشكل صحيح ومريح، وتهيئة البيئة اللازمة لذلك، وبيّن أنّ العصا البيضاء تمثل رمزًا عالميًا للمكفوفين وأحقيّتهم في استقلاليتهم الكاملة في التنقل بكلّ حرية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X