fbpx
الراية الرياضية
الفريقان يبحثان عن استمرار مسلسل النتائج الإيجابية

انتعاشة الوكرة وقطر على المحك

الدوحة- الراية:

تُعتبر المباراةُ التي تجمع بين قطر والوكرة مساء اليوم واحدة من أكثر مباريات الجولة السابعة لدوري نجوم QNB، المرشحة للوصول إلى أعلى درجات الندية للعديد من الأسباب المهمة.

أول هذه الأسباب يتعلّق بالانتعاشة التي يعيشها الفريقان في الفترة الأخيرة، حيث حصد قطر أربع نقاط من أصل ستٍ في الجولتَين الأخيرتَين، بينما حصدَ الوكرة العلامة الكاملة فيهما، وثانيها يتعلّق بما يضمه كل فريق من نجوم قادرين على إحداث الفارق، وثالثها يتعلق بنتائج الفريقين معًا خلال الأعوام العشرة الأخيرة.

وخلال تلك الأعوام تمكّن الوكرة من الفوز في أربع مواجهات، وهو نفس عدد انتصارات الملك القطراوي، بينما فرض التعادل نفسه على بقية المواجهات، الأمر الذي يعكس حجم الندية الكبيرة التي تحضر دائمًا في مُباريات الفريقَين.

ويدخل فريقا الملك والموج الأزرق مباراتهما معًا في هذه الجولة بمعنويات مرتفعة، وخاصة من جانب الوكرة الذي سجل فوزَين متتاليَين في بطولة الدوري على حساب السيلية بهدف نظيف، ثم على حساب الدحيل برباعية تاريخية قفزت به إلى المركز الرابع في جدول الترتيب. ولا يختلف الحال كثيرًا بالنسبة لفريق قطر الذي سجّل فوزًا وتعادلًا في لقاءَيه الأخيرين تحت القيادة الفنية الجديدة للمغربي يوسف سفري، وبالتالي فإن كل فريق سيسعى جاهدًا لمواصلة مسلسل النتائج الإيجابية في بطولة الدوري.

ويشير موقف الفريقَين في جدول ترتيب الدوري إلى تواجد الوكرة في المركز الرابع برصيد 11 نقطة، جمعها من الفوز في 3 لقاءات، والتعادل في اثنَين، والخسارة في مباراة واحدة، بينما يتواجد قطر في المركز الثامن برصيد خمس نقاط، جمعها من الفوز في لقاء وحيد، والتعادل في لقاءَين، والخسارة في 3 مباريات.

وشكّلت المباراةُ الأخيرة للوكرة في الدوري أمام الدحيل محورًا رئيسيًّا في تحضيرات الفريق للقاء اليوم باعتبار أنها تعتبر حافزًا إضافيًا للفريق، فهي منحت أعضاء الفريق الوكراوي دفعة معنوية هائلة، وبالتالي سيسعى الفريق جاهدًا للحفاظ على هذه الصورة الرائعة والتأكيد على أن هذا الفوز التاريخي لم يكن وليد الصدفة، وإنما نتيجة عمل جماعي كبير داخل الفريق.

وفي المقابل يجد يوسف سفري هذه النتيجة فرصةً نموذجيةً لزيادة الحافز لدى لاعبيه لتقديم أقصى الجهود الممكنة، لأنه لن يحتاج أيّ جهود إضافية للتأكيد على قوة الفريق المنافس، الأمر الذي يشير إلى أن اللاعبين سيقدّمون أقصى ما لديهم للتفوّق على النواخذة.

لوبيز:

 الفوز في مباراة واحدة لا يعني شيئًا

أكّد الإسباني ماركيز لوبيز مدرب فريق الوكرة أنَّ الأيام الثلاثة التي تفصل بين لقاء الدحيل الأخير، وقطر كانت كلها للاستشفاء، ولم يكن هناك أيّ وقت للتدريبات المعتادة. وقال لوبيز: اكتفينا ببعض الجرعات الخفيفة خلال هذه الفترة القصيرة لشرح طريقة لعب المباراة والتشكيلة التي سنلعب بها، لأن الوقت لم يسمح بجرعات مكثفة على الجانبَين الفني والبدني.

وأضاف: الأجواء العامة في التدريبات كانت جيدة بالطبع بعد الفوز الكبير الذي حققناه على حساب الدحيل، وجميعنا يدرك صعوبة مباراة اليوم.ونفى لوبيز شعوره بأي قلق من تسلل الثقة الزائدة لدى اللاعبين بعد الفوز على الدحيل، وقال: إنّ الجهاز الفني ركز مع اللاعبين على إقناعهم بأن الفوز في مباراة واحدة أو اثنتَين لا يعني أي شيء في مشوار الدوري الطويل.

جيلسون دالا:

 الوكرة يمرّ بفترة فنية جيدة

أكّد الأنجولي جيلسون دالا لاعب الوكرة أنّ فريقه سيذهب إلى ملعب المباراة المقبلة أمام نادي قطر بهدف واحد فقط وهو الخروج بكل نقاط المُباراة، مُشيرًا إلى أن الفريق يمرّ بفترة جيدة ويجب استغلالها بحصد المزيد من النقاط والاستمرار في تحسين وضعية الفريق بجدول الترتيب. وتابع: أنا سعيد لتسجيلي هدفَين في مرمى الدحيل، وسعيد كذلك للمجهود الكبير الذي بذله الفريق، والقوة التي ظهرنا بها، والروح التي لعبنا بها المباراة، لقد علمنا أنها ستكون مباراة صعبة جدًا، ولكن كل الفريق كان مقتنعًا بحظوظنا، لقد نفذنا خُطة المدرب وقدّمنا مجهودًا كبيرًا، وأتمنى أن نكمل بهذا المُستوى الجيد في جميع المباريات المقبلة.

يوسف سفري:

أتمنّى استمرار المساندة الجماهيرية

أكّد يوسف سفري مدرب نادي قطر، جاهزية الفريق لمباراة اليوم، وقال: جرت تحضيراتنا في جوّ ممتاز وبتركيز جيّد جدًا وحرصٍ على تصحيح الأخطاء التي واجهتنا أمام أمّ صلال، حيث أضعنا الفوز في الدقائق الأخيرة بسبب ضعف التركيز، لذا اجتهدنا في التدريبات وعملنا بجدّ للظهور بمستوى أفضل. وأضاف: أشكر إدارة النادي لتعاونها الكبير وتهيئة كافة متطلبات الفريق.. شغلنا الشاغل الآن هو هذه المباراة، لذا عملنا على التصحيح وأن يكون التركيز بكامل الخطوط بنسق واحد، وبالنسبة لجاهزية اللاعبين لدينا بعض الإصابات لكن سيكون الجميع بدرجة جاهزية عالية للمباراة. وأضاف: أتمنّى استمرار المساندة الجماهيرية، لاسيما أنّنا بحاجة ماسة لهم لأنهم خير سند وخاصة في الفترات الصعبة، حيث يلعب الجمهور دورًا مهمًا للعودة إلى المكانة المرموقة التي تليقُ بالفريق.

أحمد معين:

 لمسات سفري واضحة

أكّد أحمد معين لاعب نادي قطر على أن مواجهة الوكرة مهمة، وهو قادم من فوز على الدحيل ولديه دافع قوي، لكننا سنلعب بثقة كبيرة بالاعتماد على قدراتنا، ولدينا حماس كبير في التدريبات، ونحن قادرون على ترجمة ذلك في أرض الملعب.

وأضاف: نسعى للفوز على الوكرة والتقدم في الترتيب، ولمسات المدرب يوسف سفري واضحة على الفريق رغم قصر فترة وجوده معنا، لكننا نشهد حالة تطور فنّي ومعنوي، كما أنّنا في آخر مباراتَين لعبنا بحماس أكبر والمدرب زرع فينا الروح، ونمتلك القدرة على تقديم الأفضل، والمُباريات القادمة ستؤكّد ذلك.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X