fbpx
الراية الإقتصادية
اجتمع مع رئيس مكتب الاستثمار في الرئاسة التركية

رئيس الغرفة يبحث التعاون مع وزيري العمل الفلسطيني والمصري

خليفة بن جاسم: 2.8 مليار ريال التجارة مع تركيا في النصف الأول من 2021

وفد قطري يزور تركيا الشهر المقبل

بوراك أوغلو: فرص جديدة للقطاع الخاص في البلدين

الدوحة – قنا:

اجتمع سعادة الشيخ خليفة بن جاسم بن محمد آل ثاني رئيس غرفة قطر، مع كل من سعادة السيد نصري خليل أبو جيش وزير العمل الفلسطيني، وسعادة السيد محمد سعفان وزير القوى العاملة المصري، كل على حدة. جرى خلال الاجتماعين استعراضُ علاقات التعاون المُشترك بين قطر وكل من فلسطين ومصر، خصوصًا في مجال العمل والعمالة، وسبل توطيد هذه العلاقات من حيث تسهيل استقدام العمالة المُدرّبة إلى السوق القطري.

رئيس-الغرفة-خلال-استقباله-وزير-العمل-الفلسطيني

حضر الاجتماعين المهندس ناصر المير رئيس مجلس إدارة منظمة العمل العربيّة، في حين حضر الاجتماع الأول الدكتور يحيى الأغا نائب السفير الفلسطيني، بينما حضر الاجتماع الثاني سعادة السيد عمرو الشربيني السفير المصري لدى دولة قطر، والدكتور خالد حنفي أمين عام اتحاد الغرف التجارية والصناعية العربيّة.

من جهة أخرى، اجتمع سعادة الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني رئيس غرفة قطر أمس، مع السيد بوراك أوغلو رئيس مكتب الاستثمار في رئاسة الجمهورية التركية.

جرى خلال الاجتماع استعراضُ فرص التعاون المُشترك بين القطاع الخاص القطري والتركي، واستعراض فرص الاستثمار المُتاحة في كلا البلدين، فضلًا عن آفاق التعاون المُستقبلي بين الشركات من الجانبين، بالإضافة إلى التعريف بمناخ الاستثمار في قطر وتركيا والكيفية التي تمّ التعامل بها مع تداعيات جائحة «كوفيد-19».

وخلال الاجتماع، أشاد سعادة الشيخ خليفة بن جاسم آل ثاني بالعلاقات الوثيقة التي تربط كلًا من دولة قطر وجمهورية تركيا، منوهًا بأن حجم التبادل التجاري بين البلدين وصل خلال النصف الأول من العام الجاري نحو 2.8 مليار ريال.

كما أوضح سعادته أن تركيا تعتبر وجهة استثمارية مميزة للمُستثمرين القطريين، حيث يوجد العديد من الاستثمارات القطرية الناجحة في تركيا في قطاعات متنوّعة مثل العقارات والسياحة وغيرها، وأشار إلى أن الغرفة تُشجع أصحاب الأعمال القطريين على زيادة استثماراتهم في تركيا والتعاون مع نظرائهم الأتراك في إنشاء شراكات وتحالفات سواء في قطر أو في تركيا، داعيًا الشركات التركية لزيادة استثماراتها في قطر والاستفادة من البنية التحتية المتطوّرة والمناخ الجاذب للاستثمار والتشريعات المُحفّزة على جذب الاستثمارات الأجنبية.

وبيّن رئيس الغرفة بأن وفدًا من غرفة قطر سيقوم بزيارة لتركيا خلال الشهر المقبل لزيارة معرض «‏حلال»‏ الذي يقام في نسخته الثامنة بمدينة إسطنبول، مؤكدًا أن المعرض فرصة لاستعراض فرص التعاون بين الجانبين في هذا القطاع وغيره من القطاعات الأخرى.

من جانبه، قال السيد بوراك أوغلو: إن هذه الزيارة تهدف إلى استكشاف فرص جديدة للتعاون بين القطاع الخاص القطري والتركي، وإطلاع الجانب القطري على الفرص الاستثمارية المُتاحة في تركيا في قطاعات كثيرة منها السياحة والعقارات والإنشاءات والضيافة والتعدين والتصنيع الغذائي والقطاع الصحي والتعليمي والتجارة الإلكترونية.

وأضاف أوغلو: إن الشركات التركية ترغب في زيادة استثماراتها في قطر، مُعربًا عن ترحيب بلاده بالاستثمارات القطرية في ظل التشريعات والمُحفزات التي توفّرها تركيا للمُستثمرين الأجانب.

وأكد أن الوفد التركي قام بعقد لقاءات عديدة في قطر مع عدد من الشركات القطرية وذلك لفتح آفاق جديدة للتعاون وعقد صفقات مع هذه الشركات ودعوتها للاستثمار في تركيا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X