fbpx
أخبار عربية
دعت كافة الأطراف إلى عدم التصعيد

قطر تتابع بقلق التطورات الحالية في السودان

الدوحة- الخرطوم- قنا:

أكدت دولة قطر أنها تتابع بقلق التطوّرات الحاليّة في السودان، ودعت كافة الأطراف إلى عدم التصعيد، واحتواء الموقف وتغليب صوت الحكمة، والعمل بما يخدم مصلحة الشعب السوداني الشقيق نحو الاستقرار والعدالة والسلام. وأعربت وزارة الخارجية، في بيان أمس، عن تطلع دولة قطر لضرورة إعادة العملية السياسيّة إلى المسار الصحيح تحقيقًا لتطلعات الشعب السوداني. من جهة ثانية، أعلن الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان، حالة الطوارئ في البلاد وتعليق العمل بمواد من الوثيقة الدستورية، كما أعلن حل مجلس السيادة الانتقالي ومجلس الوزراء وإعفاء الولاة. وقال البرهان، في بيان بثه التلفزيون السوداني أمس، إنه يتعهد بالتزام القوات المسلحة بالانتقال الديمقراطي حتى تسليم الحكم للمدنيين من خلال انتخابات عامة، كما تعهد بتشكيل حكومة كفاءات وطنية. وأضاف البرهان أن «حكومة مستقلة ستحكم السودان حتى موعد الانتخابات التي ستجري في يوليو 2023». إلى ذلك عبر جيفري فيلتمان مبعوث الرئيس الأمريكي للقرن الإفريقي، عن تفاؤله بإمكان وجود مخرج من الأزمة الحالية في السودان بما يعزز من مسار التحول المدني الديمقراطي بالبلاد. جاء ذلك في بيان صادر عن مجلس الوزراء السوداني عقب لقاء الدكتور عبدالله حمدوك رئيس الوزراء، للمبعوث الأمريكي، والذي يعد اللقاء الثالث خلال يومين «لمواصلة النقاش حول سبل الخروج من الأزمة السياسية الحالية في البلاد». كما أعرب فيلتمان عن التزام الولايات المتحدة بدعم التحول الديمقراطي في السودان، بشرط تمسك القيادة السودانية بالوثيقة الدستورية الموقعة في عام 2019 واتفاق سلام جوبا في عام 2020 والذي تم التوافق عليه بين الأطراف السودانية. وحث المبعوث الأمريكي، الحكومة الانتقالية على تلبية رغبات الشعب السوداني في عملية الانتقال الديمقراطي والعمل معًا لتنفيذ الانتقال وفق جدول زمني واضح.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X