الراية الإقتصادية
تحت شعار التحوّل الرقميّ.. قطر للتنمية:

إطلاق مؤتمر «رواد قطر 2021» نوفمبر المقبل

السويدي: فتح النقاش حول الاقتصاد الجديد

المؤتمر منصّة للاحتفاء برواد الأعمال وإنجازاتهم

الدوحة- الراية:
أعلنَ بنكُ قطر للتنمية إطلاق النسخة السّابعة من مؤتمر قطر لريادة الأعمال «روّاد قطر 2021» تحت شعار التحول الرقمي والاقتصاد الجديد: فرص الابتكار والازدهار، الذي سيُقام خلال الأسبوع العالمي لريادة الأعمال في الفترة من 8 إلى 10 نوفمبر المقبل.
وبعد النسخة الافتراضية الأولى من المؤتمر العام الماضي، ستجمع فعاليات هذا العام ما بين الوجاهي والافتراضي.
وتأتي هذه النسخة برعاية استراتيجية من جهاز قطر للاستثمار، وواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا كراعٍ بلاتيني، ورعاية ذهبية من بنك قطر الدولي الإسلامي، بالإضافة للعديد من الشركاء الوطنيين من ممثلي الوزارات والهيئات الحكومية وشبه الحكومية رفيعة المستوى وكذلك الشركاء الدوليين على غرار شركة غوغل وأمازون ومايكروسوفت ومنتدى الاقتصاد العالمي.
ومع بداية انحسار تأثير جائحة كورونا «كوفيد-19»، حول العالم وتضافر جهود روّاد الأعمال وأصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة نحو إيجاد موطئ قدم في الاقتصاد الجديد في بيئة تسارع فيها التحول الرقمي، يسعى بنك قطر للتنمية من خلال مؤتمر قطر لريادة الأعمال، للتأكيد على ضرورة تكيف روّاد الأعمال مع الاقتصاد العالمي الجديد مع دمج الحلول التكنولوجية والرقمية في أعمالهم لتقديم قيمة مضافة وتسخير الحلول الابتكارية.
وأكّد السيد عبدالرحمن بن هشام السويدي الرئيس التنفيذي بالإنابة لبنك قطر للتنمية، في مؤتمر صحفي، السعي من خلال مؤتمر «‏رواد قطر 2021» إلى فتح النقاش حول الاقتصاد الجديد الذي نتج عن جائحة كورونا والتحديات الموجودة وسبل استثمار كافة الفرص المتاحة عبر تسخير الابتكار والحلول الرقمية للازدهار من خلال بناء نماذج أعمال مرنة وناجحة.
وقال: قد استطعنا هذا العام تحقيق سلسلة من النجاحات على عدة صُعد، بدأناها بإطلاق منصة نمو الرقمية في يناير الماضي، لتكون أول منصة رقمية من نوعها وتتويجًا لرحلة تحولنا الرقمي في عام 2020، وضاعفنا من إنجازاتنا على مستوى الانفتاح على الأسواق الدولية سواء من خلال إطلاق البرامج النوعية أو توقيع الاتفاقات أو المشاركة في المؤتمرات الدولية البارزة، فضلًا عن بناء جسور تعاون جديدة مع أسواق عالمية في المنطقة العربية والعالم، وكذلك إطلاق حاضنات جديدة ومتخصصة في مختلف المجالات من التصنيع للأزياء، بالإضافة لإطلاق الهاكاثون الأشمل في دولة قطر والذي شاهدنا فيه القدرات الإبداعية والابتكارية لروّاد أعمالنا ومشاريعهم النوعية.
وأشار إلى أن مؤتمر «رواد قطر» أصبح موعدًا هامًا في أجندة رواد الأعمال في دولة قطر وخارجها، ومركزًا جاذبًا لكافة أعضاء منظومة ريادة الأعمال في دولتنا للنقاش والتعاون وشحذ الأفكار، ومنصّة للاحتفاء بروّاد الأعمال وإنجازاتهم، وهذا العام هو استمرار لهذه المسيرة، حيث سنقوم بتدعيم مُناخ الأعمال في دولتنا عبر سلسلة من الجلسات الحوارية وورش العمل والدورات التدريبية التي تغطي المواضيع المتعلقة بشعار المؤتمر، كما سنقوم بتكريم الفائزين في النسخة الثالثة من جائزة «رواد» لعام 2021 في خمس فئات هي فئة جائزة أفضل شركة للعام، وجائزة أفضل شركة مُبتكِرة، وجائزة أفضل شركة للاستدامة، وجائزة أفضل شركة لتميز الجودة بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة، وجائزة فئة أفضل شركة متناهية الصغر بالشراكة مع مركز «نماء».
من جانبه، قال السيد سعود البوعينين مدير إدارة الاتصال والشراكات في بنك قطر للتنمية: إن المؤتمر يتضمن أكثر من 30 ورشة عمل، وثلاث جلسات حوارية وكلمة رئيسية، وبمشاركة وحضور عشرات المتحدثين والمتحدثات من شتى القطاعات والمجالات المتعلقة بريادة الأعمال، الذين سيشاركون من دولة قطر ومن عدة دول حول العالم.
وستتناول الجلسات الحوارية آليات التحول الرقمي المرن والانسيابية في الأعمال ما بعد الجائحة، وطرق التعامل مع التغيّرات في سلوك العملاء وتجاربهم الرقمية في عالم بدون أوراق مالية واقتصاد يعتاش على الابتكار والتأقلم السريع، وكذلك مناقشة الفرص التجارية التي خلّفتها الجائحة وكيفية استثمار الابتكار والحلول الإبداعية كاستراتيجية دائمة للتفوق لا مجرد ردّة فعل على تحدٍ عابر، مع استضافة جلسة حوارية رئيسية ذات مستوى رفيع سنعلن عنها قريبًا. أما ورش العمل، فستشمل قائمة متنوّعة من المواضيع بإشراف مجموعة من الخبراء والمختصين في مجالات عملهم.

عمر المير: شراكة ممتدّة بين الدولي الإسلامي وقطر للتنمية

قال السيد عمر عبد العزيز المير رئيس قطاع تطوير الأعمال والقنوات البديلة بالدولي الإسلامي: يسعدنا في البنك المشاركة بالرعاية الذهبية للنسخة السابعة من مؤتمر قطر لريادة الأعمال «رواد قطر 2021».
وأضاف: إن دعمنا للمؤتمر يعود بالأساس للشراكة المتعددة والممتدة مع بنك قطر للتنمية والاهتمام الكبير للبنك بروّاد الأعمال. وتعاون الدولي الإسلامي مع بنك قطر للتنمية له جذور عميقة عبر برامج متنوّعة، منها شراكتنا عبر برنامج «الضمين» المستمر منذ عام 2011، والذي من خلاله تم منح التمويل للعديد من الشركات الخاصة ورواد الأعمال، وكذلك تعاوننا من خلال برنامج الضمان الوطني للاستجابة لتداعيات فيروس كورونا «كوفيد- 19» ضمن شراكة عملنا فيها بروح الفريق الواحد ما ساهم إيجابيًا في تجاوز الكثير من الشركات تداعيات الجائحة. وأعرب المير عن آماله بنجاح المُؤتمر وأن يحقق أهدافه المرجوّة وبما يدعم نمو اقتصادنا الوطني.

يوسف الصالحي: تعزيز الابتكار وتشجيع ريادة الأعمال

أكّد السيد يوسف عبد الرحمن الصالحي المدير التنفيذي لواحة العلوم والتكنولوجيا، نجاح بنك قطر للتنمية في تنظيم مؤتمر«رواد قطر» السنوي، وتطويره حتى بات حدثًا بارزًا لرواد الأعمال في قطر.
وأضاف: على الرغم من أن واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا هي الراعي البلاتيني لرواد قطر2021، إلا أن الشراكة التي تجمعنا مع بنك قطر للتنمية هي أمتن وأبعد من مجرد رعاية وتنظيم. فنحن شريكان، وطرفان أساسيان في بيئة الابتكار وريادة الأعمال في الدولة. حيث نعمل، جنبًا إلى جنب مع مختلف شركائنا، في سبيل تحقيق كامل طاقات وإمكانات رواد الأعمال، وتعزيز بيئة مثمرة لريادة الأعمال في الدولة.
وقال: إن عملنا في واحة العلوم والتكنولوجيا يركز، مع بنك قطر للتنمية، على توفير بيئة قادرة على تعزيز الابتكار والتطوير التكنولوجي وتشجيع ريادة الأعمال في قطر، ودعم رواد الأعمال الطموحين في كل خطوة في مسارهم لتحويل شغفهم وأفكارهم المبتكرة إلى أعمال ناجحة.
وأشار إلى أن مؤتمر«رواد قطر» يتيح الفرصة للاحتفاء بإنجازات رواد الأعمال، كما بات أيضًا منصة مهمة لتحديد ومناقشة التحديات المتنوعة التي يواجهها المبتكرون ورجال الأعمال، والشركات الصغيرة والمتوسطة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X