fbpx
المحليات
خلال ندوة بجامعة قطر

البيئة والتغيّر المُناخي تستعرض جهود استدامة الموارد البحرية

الدوحة  الراية:

شاركت وزارةُ البيئة والتغيّر المُناخي مُمثلةً بإدارة الرصد والمختبر البيئيّ، في الندوة الخامسة عشرة للعلوم الحياتية بجامعة قطر تحت عنوان «الحفاظ على الموارد البحرية وإنتاجها تحت ضوء التنمية المُستدامة» التي عقدها قسمُ العلوم البيولوجية والبيئية بكلية الآداب والعلوم، وذلك عبر تقنية الاتّصال المرئيّ.

وألقى المهندسُ حسن القاسمي، مدير إدارة الرصد والمختبر البيئي كلمةً نيابةً عن الوكيل المساعد لشؤون البيئة تناول فيها جهود وزارة البيئة والتغيّر المُناخي بشأن استدامة الموارد البحرية والحفاظ على التنوع البيولوجي في دولة قطر في إطار تنفيذ استراتيجية الوزارة والاستراتيجية الوطنية للتنوع الحيوي 2015 -2025، منوهًا باستراتيجية قطر الوطنية للبيئة والتغيّر المُناخي 2030 التي وضعت التنوّع البيولوجيّ كأحد أهم أهدافها.

وقال م. القاسمي: إنّ وزارة البيئة والتغيّر المُناخي وقعت على العديد من الاتفاقيات والمعاهدات الدولية التي تُعنى بالاستدامة والتنوع الحيويّ، وذلك لتحقيق الحفاظ على البيئة البحرية واستدامتها، كما حرَصت الوزارةُ على التعاون مع الجهات البحثيّة في الدولة ومن ضمنها جامعة قطر في مشروع حماية السلاحف البحرية صقرية المنقار (المهددة بالانقراض)، الذي أثبت نجاحه في الحفاظ عليها، وكذلك البرنامج السنوي لرصد البيئة البحرية الإقليميّة لدولة قطر بالتعاون مع مركز العلوم البيئيّة بجامعة قطر باستخدام سفينة الأبحاث جنان، بالإضافة إلى بدء التّنسيق لعمل دراسات ومشاريع تخدم التنوّع الحيوي البحري في الدولة. وأشار إلى تنفيذ مشروع قاعدة بيانات التنوّع الحيوي من قبل وزارة البيئة والتغير المُناخي بمشاركة برنامج الأمم المتحدة للبيئة UNEP والجهات المعنية في الدولة. منوهًا بالبدء في إنشاء شبكة إلكترونية وطنية لمحطات الرصد المستمرّ لجودة المياه الساحلية والبحرية والإنذار المبكر للبيئة البحريّة وربط أجهزة الرصد البحريّ الخاصّة والعامة المُتواجدة بالدولة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X