fbpx
المحليات
بالتّعاون بين الشفلح والاتحادات الرياضية.. مريم القيلان:

تدريبات رياضية خاصة لذوي الإعاقة

مهارات حركية متنوعة تساهم في تقدم المنتسبين

تطوير مهارات منتسبي الشفلح وتنمية مواهبهم

تعزيز فرص ذوي الإعاقة في تحقيق الميداليات الذهبية بالمشاركات الدولية

حصة الصالحي: أنشطة فنية وموسيقية ورياضية خاصة للمنتسبين

برنامجان تدريسيّ وتدريبيّ لتنمية القدرات وصقل المهارات

تنمية القدرات البدنية لمن يعانون من فرط الحركة ودمجهم بالمجتمع

الدوحة- جنان الصباغ:

نظّمَ مركزُ الشفلح فعاليةً رياضيّةً للمُنتسبين بالتعاون مع الاتّحاد القطريّ لكرة السلة. حضرَ الفعاليةَ عددٌ من مُديري الإدارات في المركز والاتحاد، بالإضافة إلى عددٍ من المُدربين الذين شاركوا مُنتسبي مركز الشفلح بعدّة تدريبات ومسابقات نظّمتها الفعالية. وانقسمَ المُنتسبون إلى 3 فرق في جوّ سادَه الحماسُ والشغف بمُباراة كرة السلة. وبمُساعدة المدرّبين، بدأت الفعاليةُ بتمارين مختلفة ساعدت المنتسبين على الإحساس بالكرة، وصولًا للمُباراة. وفي النهاية تمَّ تتويجُ الفائزين، كما أهدت السيدة مريم القيلان مدير إدارة الخدمات التعليمية بمركز الشفلح درعَ المركز لعلي المالكي أمين السرّ العام للاتّحاد القطريّ لكرة السلة.

من جهتها، شكرت مريم القيلان مديرُ إدارة الخدمات التعليميّة بمركز الشفلح الاتحاد القطري لكرة السلة، وأضافت: إنَّ الشفلح يقدّم العديدَ من الخدمات التعليمية، التأهيلية، العلاجية، الفنية والرياضية، ومجالات أخرى متعددة. وفي مجال الرياضة، قالت القيلان: إن المركز يقدّم العديد من المهارات الحركية الصغرى أو الكبرى التي تُساهم في تقدم المنتسبين وتطوير مهاراتهم وتنمية مواهبهم من أجل الارتقاء والوصول لأعلى المُستويات بالمشاركات الدولية والحصول على الميداليات الذهبية والفضّية. ونوّهت إلى أن المُنتسبين حققوا إنجازاتٍ عديدةً وحازوا بالفعل الميداليات في بطولات دوليّة سابقة من عام 1998 حتى اليوم.

وعن تعاون المركز مع الاتّحاد القطري لكرة السلة، قالت القيلان: إنَّ المركز يسعى دائمًا لتطوير المُنتسبين، وهذا التعاون يأتي لدعم المركز لأنَّ الاتحاد معروف برعايته للمؤسّسات المجتمعيّة، إضافة لدعمه الدائم لذوي الإعاقة.

من جهتها، أكّدت حصة درويش الصالحي رئيس وحدة الأنشطة الرياضيّة بمركز الشفلح أنَّ الأنشطة الرياضية في المركز تنقسم إلى قسمَين، أنشطة فنية وموسيقى وأنشطة رياضية التي هي عبارة عن مجموعة مُختلفة من الألعاب تتناسب مع جميع قدرات متنسبي المركز. ولفتت إلى أنَّ الرياضة داخل المركز يطلق عليها اسم رياضة معدلة بحيث تتكيف مع احتياجات المنتسبين، ويخصص لها المركز حصتَين في الأسبوع طيلة العام الدراسي عن طريق برنامجَين تدريسي وتدريبي لتنمية القدرات وصقل المهارات، حيث يعتبر مركز الشفلح، الرياضةَ من أهمّ الأنشطة كونها تكسر الروتين لدى المُنتسبين وتساعدهم على الاستفادة من أوقات الفراغ، ومن أجل تنمية القدرات البدنيّة للبعض الآخر، وخصوصًا أولئك الذين يُعانون من فرط الحركة، ما يساعدهم على الدمج في المجتمع بشكل أسرع.

وقالت الصالحي: إنَّ المركز شارك في بطولات عالمية من خلال الألعاب الصيفية والألعاب الشتوية منذ عام 2003 حتى يومنا هذا، حصل فيها على عدّة ميداليات وكانت بدايتها ألعاب القوى بقسم الألعاب الشتوية في أيرلندا، كما شاركنا ببطولة في تونس عام 2004 حتى آخر بطولة عام 2019 في أبوظبي. وبالنسبة للتعاون مع الاتحاد القطري لكرة السلة، قالت الصالحي: إنَّ المركز حاليًا يشكّل فريق كرة سلة، ومن المفترض أنْ يختار مُدرّبو الاتحاد عددًا من المنتسبين لتدريبهم داخل المركز، أو في الاتحادات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X