المحليات
وسط إقبال متوسط من المتسوقين

الراية ترصد أول يوم عمل بساحات المنتج المحلي

بدء العمل في ساحات الوكرة والخور والذخيرة والشمال والشيحانية

أحمد اليافعي: 29 عارضًا يقدمون إنتاج مزارعهم بساحة الوكرة

ساحة المزروعة تستقبل المستوقين بسوق أم صلال الأسبوع المقبل

الدوحة- نشأت أمين:

فَتحتْ -صباحَ أمس- 4 ساحاتٍ لبيع المنتجات الزراعية المحلية، وهي الوكرة، والخور والذخيرة، والشمال، والشيحانية، أبوابَها لاستقبال الجمهور لمدة ثلاثة أيام أسبوعيًا (الخميس- الجمعة- السبت)، وذلكَ من السّاعة السابعة صباحًا إلى الساعة الثالثة عصرًا، أمّا بالنسبة لساحة المزروعة، فإنّها سوف تفتح أبوابَها لاستقبال المتسوّقين يوم الخميس المقبل الموافق 18 نوفمبر، وذلك بموقعها الجديد بسوق أمّ صلال المركزيّ. وعبر عددٌ من المتسوّقين في تصريحات لـ الراية عن سعادتهم بعودة الساحات للعمل مجددًا لما تتميّز به المنتجات المعروضة فيها من جودة، فضلًا عن انخفاض أسعارها مقارنةً بالأسعار الموجودة في المجمعات التجارية ومحال السوبر ماركت، لافتين إلى أنّهم كانوا يترقّبون افتتاحها، مؤكدين أن الأسعار في الساحات أفضل بكثير من نظيرتها في المجمعات التجارية، حيث تقل عنها بما يتراوح بين 50 إلى 60 %.

وشهدت عودةُ الساحات للعمل أمس إقبالًا متوسطًا، من جانب المُستهلكين في أوّل يوم عمل لها، وذلك نظرًا لعدم معرفة الكثير من الجمهور باستئناف العمل بالساحات، وسط توقّعات بأن تزداد نسبة الإقبال بشكل كبير خلال الفترة المقبلة.

وقال أحمد اليافعي رئيس قسم الإرشاد والخدمات الزراعية بإدارة الشؤون الزراعية بوزارة البلدية: إنَّ 4 ساحات بدأت العمل أمس هي الشيحانية، والوكرة، والشمال، والخور والذخيرة، موضّحًا في تصريحات لـ الراية أن ساحة الوكرة تضم 29 عارضًا يقدّمون مختلف الأصناف من الخضراوات، وهو ما يبشّر بموسم زراعي واعد، كما أنَّ هناك إقبالًا كبيرًا من المتسوّقين، لافتًا إلى أن الشراء من الساحات يحقق مصلحة الطرفَين: أصحاب المزارع الذين تتاح لهم الفرصة لبيع إنتاجهم مباشرة إلى الجمهور، بدون وسطاء وبشكل مجاني، ما يحقق لهم عائدًا مناسبًا، وكذلك للمتسوّقين الذين يجدون خضراوات بأسعار أقل من مثيلاتها بالمُجمعات التجارية وبالسوق المركزي بالسيلية. ولفت إلى أنّه سوف يتم -خلال الأسبوع المقبل- افتتاح ساحة المزروعة بسوق أم صلال المركزي، وسوف تعمل على مدار ثلاثة أيام في الأسبوع أيضًا، وتمّ نقلها إلى هناك لتكون قريبة من المُستهلكين الذين يتردّدون على السوق، كما أنَّ المساحة هناك ستكون كبيرة وتستوعب عددًا أكبر من العارضين.

ونوّه بأن إدارة الشؤون الزراعية بدأت في صيانة وتجهيز الساحات للموسم الزراعيّ الجديد منذ شهرَين تقريبًا، حيث تم إجراء عملية صيانة للمرافق الموجودة بالساحات، وكذلك صيانة وتطوير المباني وإجراء عمليات تغيير كامل للمظلات أو تغيير جزئي للأجزاء المُتضرّرة، فضلًا عن تجديد الصبغ، والتخطيط الداخلي للأرضية لتكون جاهزة أمام المُستهلكين بشكل كامل، متوقعًا أن يستمرّ العمل بالساحات هذا الموسم حتى شهر أبريل أو مايو المُقبلَين.

علي عبدالرحمن: خضراوات الساحات ذات جودة عالية

قال علي عبدالرحمن حجي: لاشكّ أنّ الخَضراوات الموجودة بالساحات أفضل بكثير من تلك التي يتم شراؤُها من المجمعات التجارية، لأنّها في المقام الأول طازجة، ويمكن أن تظل داخل الثلاجة لمدة أسبوع دون أن تتلف، كما أن سعرها أقلّ بشكل كبير من أسعار المجمعات، مُوضحًا أنه منذ يومَين قام بشراء كيلو القرع ب 15 ريالًا في حين أن سعر الصندوق في الساحة زنة 4 كيلو ب 12 ريالًا، أي أنّ سعر كيلو واحد في المجمعات يساوي سعر أربعة في الساحات، مُضيفًا: إنّه كان يترقّب عودة الساحة للعمل ونظرًا لكونه من سكان الوكرة فقد كان يحرص على الحضور ليتأكّد مما إذا كانت قد بدأت العمل أم لا.

وأكّد أنّه سوف يأتي أسبوعيًا لشراء جميع احتياجاته من الساحة رغم أن الأسعار قد تكون مرتفعة بعض الشيء بها عن العام الماضي، إلا أنها بشكل عام أفضل من المجمعات التجارية، داعيًا إلى ضرورة توفير حمّالين بالساحة لمساعدة المتسوقين في نقل أغراضهم.

حمد المري: أسعار الخضراوات بالساحات مناسبة

قال حمد المري: إنّه من سكان الوكير، وقد كان خلال الأيام الماضية يترقّب موعد فتح ساحة الوكرة بشدّة، لما تتميز به الخضراوات الموجودة بها من مميزات عديدة، أهمُّها أنها محليّة ونعرف كيفية زراعتها بخلاف الخضراوات الأخرى التي لا نعرف كيف تم ريُّها، كما أنَّ خضراوات الساحة طازجة وسعرها أقل من المجمعات وكذلك أقل من أسعار سوق السيلية.

وأوضح أنه خلال الأعوام الماضية كان حريصًا على القدوم بشكل أسبوعي إلى الساحة لشراء احتياجاته، معتبرًا أنَّ الأسعار السائدة بالساحة حاليًا مناسبة، كما أكد أن المشكلة الكبيرة التي يعاني منها الكثير من المستهلكين في الوقت الحالي هي نقص الطماطم الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أسعارها في المجمعات بشكل كبيرة، متسائلًا عن سبب غياب الإنتاج المحلي من الطماطم حتى الآن رغم وجود بيوت محمية لدى الغالبية العظمى من المزارع، إن لم يكن جميعها، وقال: إن ارتفاع سعر الطماطم يدفع الكثير من المستهلكين إلى العزوف عن شرائها، كما أنه يجعل التجار أيضًا لا يقبلون على بيعها لأنهم لن يجدوا من يشتريها منهم.

محمد العمادي: غياب أنواع كثيرة من الخضراوات عن الساحات

 أكّد محمد العمادي أنّه رغم فتح الساحات إلا أنَّ عدد العارضين بها قليلٌ بشكل ملحوظ، كما أنَّ هناك الكثير من أنواع الخضراوات الضرورية غير موجودة بها وفي مقدمتها الطماطم، مُتسائلًا عن سبب غياب العديد من المزارع عن المشاركة حتى الآن في الساحات رغم ما تقدّمه الدولة لها من دعم، وقال: نحن نريد أن ندعم إنتاجنا الوطنيّ، ولكن أين هذا الإنتاج؟

ولفت إلى أنَّ صندوق الطماطم وصل سعره في الوقت الحالي إلى ما بين 50 و60 ريالًا بسبب غياب المُنتج القطري. وقال: إضافة إلى غياب الطماطم عن الساحات، فإن هناك أيضًا غيابًا لأصناف أخرى مهمة مثل: الخسّ والبقدونس والنعناع ما يضطر الجمهور إلى الذهاب إلى سوق السيلية، لافتًا إلى أنَّ الأسعار في الساحات -من دون شك- أفضل بكثير من نظيرتها في المجمعات التجارية بما يتراوح بين 50 إلى 60 %، وأضاف: لذلك فإنّ الناس باتوا يعتمدون عليها بشكل كبير، وبصفة خاصة أننا في الوقت الحالي في موسم التخييم الذي يشهد تركيزًا على الأكلات القطريّة.

حصاد الملفوف والفلفل والزهرة الشهر المقبل

قال محمّد ممدوح بائع في ساحة الوكرة: يوجد بالساحة العديد من أنواع الخضراوات ومنها: الكوسة، الباذنجان، الخيار، الورقيات، وغيرها من الخضراوات، لافتًا إلى أنّ الأسعار مناسبة، حيث يصلُ سعرُ صندوق الباذنجان زنة 6 كيلو إلى 14 ريالًا، والكوسة درجة أولى 7 كيلو، إلى 15 ريالًا، والبامية 4 كيلو إلى 28 ريالًا، والخيار 6 كيلو إلى 14 ريالًا، والجرجير إلى 14 ريالًا،

وأوضح أنّه بالنسبة للطماطم والملفوف والفلفل والزهرة والبروكلي، فإنها ما تزال موجودة في الأرض الزراعية، ولم يتم حصادها حتى الآن، لافتًا إلى أنَّ حرارة الجو هي التي تدفع أصحاب المزارع إلى تأخير عملية زراعة هذه المحاصيل، وبالتالي تأخير طرحها في الأسواق، وقال: إنه خلال شهر ديسمبر المقبل سوف تكون جميع هذه الأنواع موجودة بالأسواق.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X