اخر الاخبار

عقد قمة افتراضية بين الرئيسين الأمريكي والصيني بعد غد

واشنطن و بكين- قنا:

أفاد البيت الأبيض والخارجية الصينية، بأن الرئيسين الأمريكي جو بايدن والصيني شي جين بينغ، سيعقدان بعد غد /الإثنين/ اجتماعا افتراضيا، ليؤكدا بذلك معلومات صحفية تم تداولها منذ أيام.
ففي واشنطن، قالت السيدة جين ساكي المتحدثة باسم البيت الأبيض، في بيان اليوم، إن الرئيسين “سيناقشان مساء بعد غد الإثنين سبل إدارة التنافس بين البلدين في شكل مسؤول”، موضحة أن بايدن سيكون خلال الاجتماع “واضحا وصريحا في شأن ما يقلق الولايات المتحدة إزاء الصين”.
وسبق أن تحدث الرئيسان هاتفيا مرتين منذ تنصيب جو بايدن رئيسا لبلاده، ولم يخف الرئيس الأمريكي رغبته في لقاء الرئيس الصيني شخصيا، غير أنه وجه له انتقادات لغيابه عن قمتي مجموعة العشرين في روما مؤخرا وقمة الأمم المتحدة بشأن تغير المناخ في غلاسكو “كوب-26”.
وفي بكين، قالت السيدة /هوا تشون يينغ/، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، في تصريح اليوم، إن “الرئيس الصيني شي جين بينغ سيلتقي الرئيس الأمريكي جو بايدن، عبر دائرة الفيديو صباح 16 نوفمبر الجاري (بتوقيت بكين)”.
وأضافت أن الرئيس الصيني سيتبادل وجهات النظر مع نظيره الأمريكي حول العلاقات بين البلدين والقضايا ذات الاهتمام المشترك.
وأعلن البيت الأبيض في مطلع أكتوبر الماضي أن الرئيسين اتفقا من حيث المبدأ على عقد هذه القمة، لكن لم يحدد موعدها.
وتدهورت العلاقات بين أكبر اقتصادين في العالم في الفترة الماضية وخصوصا بسبب خلافهما بشأن تايوان، والوضع في بحر الصين الجنوبي، وحقوق الإنسان، بالإضافة إلى قضايا تجارية.
وكان وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن قال، في تصريح له أمس الجمعة، إن “علاقتنا مع الصين من أكثر علاقاتنا أهمية وتعقيدا”.. مضيفا أن “هناك أبعادا مختلفة للتعاون والمنافسة والمواجهة، وسنعمل على هذه الجوانب الثلاثة في آن واحد”، مرحبا بتحقيق الصين “بعض التقدم” في القضايا المتعلقة بالمناخ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X