fbpx
أخبار عربية
بعد اعتداء على مقرّ محكمة استئناف

استعدادات مكثّفة لتأمين الانتخابات الليبية

طرابلس- قنا:

 قالَ السيدُ خالد مازن وزير الداخليّة الليبي: إنَّ وزارةَ الداخلية هي المعنية بحماية كلّ مراكز الاقتراع في البلاد، وذلك لضمان مشاركة كل الليبيين في العملية الانتخابية المقررة نهاية العام الجاري.

وفي مؤتمر صحفي عقد مساء الخميس قال الوزير: «إن وزارة الداخلية تقوم بحماية 1906 مراكز اقتراع، وقد تم إيصال جميع المعدات المتعلقة بالعملية الانتخابية إلى كل هذه المراكز، والوزارة تعمل على حراستها وتأمينها استعدادًا للعملية الانتخابية».

وبشأن الاعتداء على مقر محكمة الاستئناف بمدينة «‏سبها» جنوب غربي البلاد، تعهّد وزير الداخلية الليبي الجناة بالملاحقة والقبض، وأشار إلى أنّ ما حدث من قبل مجموعة خارجة عن القانون يعد «جريمة من الجرائم الانتخابية التي يعاقب عليها القانون».

وقال مازن: إنّ جهود وزارة الداخلية متواصلة لتأمين وحماية كافة المقرات الانتخابية، مؤكدًا أن عددًا كبيرًا من منتسبي الوزارة أعطيت لهم العديد من الدورات التدريبية في مجال الأمن الانتخابي الذي يركّز على كيفية تأمين مراكز الاقتراع. كانت محكمة استئناف «سبها» قد تعرضت في وقت سابق لاعتداء من مجموعة مسلحة ما تسبّب في ترويع أعضاء الهيئات القضائية والمُوظفين والمواطنين، وذلك من خلال إشهار الأسلحة والتهديد وترويع من كانوا داخل المحكمة وطردهم خارجها. وحذّرت وزارةُ العدل في بيانٍ لها من المساس بحرمة وهيبة القضاء الليبيّ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X