fbpx
تقارير

روسيا تنفي صلتها بمتلازمة هافانا

موسكو- د ب أ:

صرّحَ المتحدّث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف بأنه لا توجد أي علاقة بين روسيا وبين إصابة دبلوماسيين ومسؤولين أمريكيين ب «متلازمة هافانا». ونقلت وكالة «بلومبيرج» للأنباء عنه القول: إنه لم يتم التطرق للقضية خلال المشاورات التي أجراها مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، وليام بيرنز مع المسؤولين السياسيين خلال زيارته الأخيرة لموسكو. إلا أنه أضاف أنه لا يستطيع التعليق على ما ناقشه بيرنز مع الزملاء بالأجهزة الأمنية. وكانت صحيفة «واشنطن بوست» ذكرت أن بيرنز تطرق للأمر خلال لقاءاته مع

قيادة جهاز الأمن الفيدرالي الروسي وهيئة الاستخبارات الخارجية، إلا أنه لم يوجه اتهامًا مباشرًا لروسيا. وتتعلق الظاهرة بمرض غامض أبلغ عنه دبلوماسيون أمريكيون لأول مرة في العاصمة الكوبية هافانا عام 2016، قبل أن يشكو منه آخرون لاحقًا. وتظهر على المصابين أعراض تشمل الدوخة والصداع الشديد وآلام الأذن والإرهاق والأرق.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X