fbpx
المحليات
رئيس الشورى شارك في افتتاح أعمال الجمعية العامة للاتحاد واجتماعَي المجموعتَين الإسلامية والعربية

قطر والاتّحاد البرلماني الدولي يعززان التعاون

الغانم ورئيس الجمعية الوطنية التركية استعرضا العلاقات البرلمانية

رئيس الشورى أكّد ضرورة توحيد المواقف بشأن البند الطارئ

مصطفى شنطوب: تعزيز الجهود لوقف الانتهاكات بحقّ الفلسطينيين

مدريد- قنا:

 شارك سعادةُ السيد حسن بن عبدالله الغانم، رئيس مجلس الشورى، في افتتاحِ أعمال الجمعية العامة الثالثة والأربعين بعد المئة للاتحاد البرلماني الدولي، بحضور جلالة الملك فيليب السادس ملك إسبانيا.

حضر الحفلَ، سعادةُ السيد عبدالله بن إبراهيم الحمر سفير دولة قطر لدى مملكة إسبانيا، وسعادةُ الدكتور علي بن فطيس المري عضو مجلس الشورى ورئيس لجنة الشؤون الداخلية والخارجية بالمجلس، وسعادةُ السيد محمد بن مهدي الأحبابي، وسعادةُ السيد أحمد بن هتمي الهتمي، وسعادةُ السيد محمد بن عمر المناعي أعضاء المجلس، وسعادةُ الدكتور أحمد بن ناصر الفضالة أمين عام المجلس.

واجتمعَ سعادةُ السيّد حسن بن عبدالله الغانم رئيس مجلس الشّورى أمس، مع سعادةِ السيد مارتن تشونغونغ، الأمين العام للاتّحاد البرلماني الدولي، وذلك على هامش أعمال الجمعية العامة ال 143 للاتحاد البرلمانيّ الدولي، المنعقدة في العاصمة الإسبانية مدريد.

جرى خلال الاجتماع استعراضُ العلاقات البرلمانية القائمة بين مجلس الشورى والاتحاد البرلماني الدولي، وسبل دعمها وتعزيزها، كما تمت مناقشة المواضيع المدرجة على جدول أعمال الجمعية العامة.

حضر الاجتماعَ، سعادةُ السيد عبدالله بن إبراهيم الحمر سفير دولة قطر لدى مملكة إسبانيا، وسعادة الدكتور علي بن فطيس المري عضو مجلس الشورى ورئيس لجنة الشؤون الداخلية والخارجية بالمجلس، وسعادة الدكتور أحمد بن ناصر الفضالة أمين عام المجلس. واجتمعَ سعادةُ السيّد حسن بن عبدالله الغانم رئيس مجلس الشّورى أمس، مع سعادة السيد مصطفى شنطوب رئيس الجمعية الوطنية التركية الكبرى بالجمهورية التركية الشقيقة، وذلك على هامش أعمال الجمعية العامة ال 143 للاتحاد البرلماني الدولي، والتي تعقد اجتماعاتها في العاصمة الإسبانية مدريد.

جرى خلال الاجتماع استعراضُ أوجه التعاون والعلاقات الثنائية القائمة بين البلدين الشقيقين في المجال البرلماني وسبل تعزيزها، فضلًا عن مناقشة المواضيع المدرجة على جدول أعمال الجمعية العامة.

وشارك سعادة السيد حسن بن عبدالله الغانم رئيس مجلس الشورى أمس، في الاجتماع التنسيقي للمجموعة البرلمانية الإسلامية، على هامش أعمال الجمعية العامة ال143 للاتحاد البرلماني الدولي، المنعقدة في العاصمة الإسبانية مدريد.

وخلال الاجتماع، أكّد سعادةُ رئيس مجلس الشورى على ضرورة توحيد المواقف، والاتفاق فيما يتعلق بإدراج البند الطارئ على جدول أعمال الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي، مبينًا أن التنسيق والتعاون المسبق من شأنه أن يُنجح مساعي إدراج البند الذي تتفق عليه المجموعة الإسلامية.

وكان سعادة السيد مصطفى شنطوب رئيس الجمعية الوطنية التركية الكبرى، قد ألقى كلمة في بداية الاجتماع تطرق فيها إلى جملة من الموضوعات المتعلقة بالعمل البرلماني الإسلامي، وأشار إلى محورية القضية الفلسطينية وأهمية دعمها، وتعزيز الجهود البرلمانية للدول الإسلامية لوقف الانتهاكات التي يتعرض لها الفلسطينيون والعمل على أن ينالوا حقوقهم. ولفت إلى قدرة الدول الإسلامية على العمل المشترك والتعاون المثمر، مبينًا أن ما يجمع الدول الإسلامية من روابط مشتركة يفوق أسباب الفرقة والاختلاف.

بدوره، شدد سعادة السيد محمد قريشي نياس الأمين العام لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، على ضرورة مد جسور التعاون والتفاهم بين الأمة الإسلامية للخروج بنتائج موحدة وتجنب الخلاف الذي يفضي إلى الشقاق والاختلاف، وضرورة مناقشة جميع المسائل المتعلقة بالتعاون المشترك في جو مملوء بالتفاهم والاحترام المتبادل.

كما جرى خلال الاجتماع استعراضُ مجالات التنسيق المشترك للمجموعة البرلمانية الإسلامية، فضلًا عن مناقشة الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الجمعية العامة.

كان سعادة السيد حسن بن عبدالله الغانم رئيس مجلس الشورى شارك أمس الأول، في الاجتماع التنسيقي للمجموعة البرلمانية العربية وذلك على هامش أعمال الجمعية العامة ال143 للاتحاد البرلماني الدولي، التي تستمر عدة أيام في العاصمة الإسبانية مدريد.

في بداية الاجتماع، رحّب سعادةُ السيد فايز الشوابكة الأمين العام للاتحاد البرلماني العربي بسعادة السيد حسن بن عبدالله الغانم رئيس مجلس الشورى، متمنيًا له التوفيق والسداد في رئاسة مجلس الشورى لما فيه خير الوطن ومصلحة المواطنين، متطلعًا إلى مزيد من التعاون والتنسيق البرلماني العربي.

كما جرى خلال الاجتماع مناقشةُ عددٍ من الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الجمعية العامة ال 143 للاتحاد البرلماني الدولي، والاستماع لعرض ممثل المجموعة الجيوسياسية العربية في اللجنة التنفيذية للاتحاد البرلماني الدولي حول أعمال اللجنة، فضلًا عن تبادل الآراء حول الطلبات الخاصة بإدراج بنود طارئة أو إضافية على جدول أعمال الجمعية العامة، بالإضافة إلى الاتفاق على مرشحي المجموعة العربية للمراكز الشاغرة في اللجان الدائمة أو الفرعية للاتحاد.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X