fbpx
كتاب الراية

من الواقع.. وماذا بعد مسلسل كورونا ومتحوّراته؟

المتحوّر الجديد يحتوي على ضعف طفرات سلالة «دلتا» شديدة العدوى

قال وزيرُ الصحّة البريطاني، قبل يومَين: إنَّ اللقاحات المعروفةَ قد تكون أقلّ فاعلية ضدّ هذا المتحوّر، في إشارة إلى خطورة المتحوّر الجديد لفيروس كورونا..!

ويبدو أن مسلسل أو سلالات كورونا لن تنتهي منذ ظهوره في نوفمبر عام 2019 وحتى يومنا هذا، بالرغم من كل الجهود المبذولة، والإجراءات المتخذة لوقفه والقضاء عليه.

لقد عبّر مسؤولو الصحة العامة في بريطانيا عن «.. القلق الشديد إزاء المتحوّر الذي انتشر مؤخرًا في جنوب إفريقيا، لأنه يحتوي على ضعف عدد الطفرات في السلالة «دلتا» شديدة العدوى، ومن بينها تحوّرات مرتبطة بتفادي الاستجابة المناعية..».

والحقيقة أنّ هذه المعلومات، وكأنها تخبرنا عن الدول التي دفعت مئات الملايين من الدولارات لشراء وتحصين شعوبها باللقاحات، قبل سنة من الآن، والتي قد لا تجدي نفعًا مع المتحوّر الجديد الذي ظهر في جنوب إفريقيا قبل أيام.

وصرّح العلماء في جنوب إفريقيا، في مؤتمر صحفي بأنّ هذه السلالة تحتوي على «مجموعة غير عادية للغاية» من الطفرات، التي تُثير القلق، لأنها قد تساعد الفيروس على تفادي الاستجابة المناعية للجسم وتجعله أكثر قابلية للانتقال.

وقد عثر أيضًا على المتحوّر الجديد في بتسوانا وهونغ كونغ. واتخذت الكثير من الدول في ضوء هذه المتغيرات، إجراءات سريعة في برامج السفر، ومنع الرحلات الجوية القادمة من الدول الموبوءة بهذا الفيروس، كما قامت بعض الدول ومن بينها قطر بتعديل في القوائم الملونة الحمراء والصفراء والخضراء جراء المُتغيرات الأخيرة.

ويتساءل الكثيرون، ماذا بعد مسلسل كورونا وتحوّراته المُختلفة التي لا تنتهي..؟!

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X