fbpx
أخبار عربية
إعفاءات وتعيينات بجهاز المخابرات

السودان: أنباء عن إعادة اعتقال وزير سابق

الخرطوم – وكالات:

أعلنت عائلة وزير الصناعة السوداني السابق إبراهيم الشيخ أن جهة أمنيّة أعادت اعتقاله، في حين كشفت قوى الحرية والتغيير أن الجيش فتح بلاغات ضد 25 من قيادات التحالف فور إطلاق سراحهم من الاعتقال.
وقالت العائلة: إن الاعتقال تمّ عقب الانتهاء من إجراءات إطلاق سراحه وخروجه من معتقلات جهاز الأمن والمخابرات العامّة السبت الماضي، وأنهم لا يعلمون أي تفاصيل عن اعتقاله مجددًا، من جهته، أصدر حزب المؤتمر السوداني بيانًا بشأن الوزير السابق أعلن فيه أنه تمّ اختطاف الشيخ، واقتياده إلى جهة غير معلومة.وقال البيان: «تواترت لدينا أنباء عن إطلاق سراح وزير الصناعة والقيادي بحزب المؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ المختطف».
وأضاف: «لكن تمّت إعادة اختطافه مرة أخرى من قوات نظاميّة تتبع للمجلس العسكري، اقتادته إلى جهة غير معلومة». وحمّل الحزب سلطات المجلس العسكري التي وصفها بالانقلابيّة مسؤولية سلامة الشيخ، وجميع المعتقلين السياسيين، ولجان المقاومة، وفي سياق متصل، قال عضو اللجنة القانونيّة لتحالف قوى الحرية والتغيير معز حضرة، للجزيرة: إن الجيش فتح بلاغات ضد 25 عنصرًا من قيادات التحالف فور إطلاق سراحهم من الاعتقال، بينهم دستوريون في الحكومة المعزولة.
وأكد حضرة أن من بين المتهمين عضو مجلس السيادة السابق محمد الفكي، ووزير الصناعة السابق إبراهيم الشيخ، وعضو لجنة تفكيك نظام 30 يونيو والمتحدّث باسم حزب التجمّع الاتحادي جعفر حسن.
في سياق موازٍ، كشف مصدر عسكري مطّلع أن رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان أصدر قرارًا أعفى بموجبه مدير الاستخبارات العسكريّة التابعة للجيش السوداني ياسر محمد عثمان، ومدير المخابرات العامّة جمال عبد المجيد.
وأكد المصدر أن البرهان أصدر قرارًا آخر بتعيين اللواء محمد أحمد صبير مديرًا للاستخبارات العسكريّة، والفريق أحمد إبراهيم مفضل مديرًا للمخابرات العامّة، كما أعلن مكتب رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك أن رئيس الوزراء أصدر قرارًا بإعفاء مُدير الشرطة السودانيّة ونائبه من منصبيهما.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X