fbpx
المحليات
في الرياضيات والعلوم والهندسة

إنطلاق الأولمبياد الوطني للإبداع

الربط بين مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والفنون لحل المشكلات الحياتية

الدوحة – قنا:

أطلقت وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي مسابقة الأولمبياد الوطني للإبداع في الرياضيات والعلوم والهندسة سعيًا منها لتوفير نظام تعليمي يرقى إلى الأنظمة التعليميّة العالميّة المتميّزة.

وتهدف هذه المسابقة، التي يتم تنظيمها بالتعاون مع كلية الهندسة بجامعة قطر وجامعة «تكساس إي أند إم» في قطر والنادي العلمي القطري، إلى الربط بين مواد العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والفنون لحل المشكلات الحياتيّة بطرق إبداعيّة واحترافيّة، وبناء المعرفة من خلال الاستكشاف الفاعل لمشاكل الحياة اليوميّة في العالم الواقعي، وأيضًا تطوير الأفكار والنظريات للوصول إلى أجوبة وحلول، والانخراط بالتفكير المنطقي لتنمية القدرة على حل المسائل المعقدة والبحث في القضايا العالميّة لتطوير حلول للتحديّات والمشكلات العالميّة، بالإضافة إلى إدخال ودمج الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا في العملية التعليميّة على كافة المستويات بمشاركة جميع الأطراف، وتمثيل دولة قطر في المحافل الدوليّة بمشاريع متميّزة.

وتشجّع المسابقة كذلك على تعلم مواد العلوم، والتقنية، والهندسة، والفنون، والرياضيات بصورة تكامليّة وهو ما يعرف بنظام «STEAM» الذي يساعد في تحسين نتائج مخرجات تخصصات تلك المواد.

وقالت موزة المضاحكة، مدير إدارة التوجيه التربوي بوزارة التربية والتعليم والتعليم العالي: إنها تأتي انطلاقًا من سعي الوزارة لتوفير نظام تعليمي يرقى إلى الأنظمة التعليميّة العالميّة المتميّزة.

من جانبها، أوضحت هدى العمّاري، استشاري توجيه الرياضيات بإدارة التوجيه التربوي بالوزارة، أن من شأن المسابقة توفير بيئة تعليميّة تمدّ الطلاب بمهارات الفهم والتطبيق وتحليل المشكلات والحكم على الأشياء وصولًا إلى الإبداع والابتكار، منوّهة إلى أن المسابقة تستهدف ثلاث فئات من طلبة جميع مدارس الدولة، هم طلبة الصف السادس في المرحلة الابتدائيّة، وطلبة المرحلتين الإعدادية والثانوية، مشيرة إلى أنها مسابقة علميّة قائمة على أساس التنافس في مجالات الرياضيات والعلوم والهندسة، من خلال تقديم مشاريع علميّة تهتم بإيجاد حلول لمشاكل التنمية المستدامة المحليّة والعالميّة.

يذكر أن الأولمبياد الوطني للإبداع في الرياضيات والعلوم والهندسة يأتي سعيًا لإيجاد بيئة تعليميّة إبداعيّة تنافسيّة محفزة، تهيئ الطلبة للدخول في المنظومة العالميّة القائمة على الابتكار والإبداع والبحث العلمي لأهداف التنمية المستدامة، وتتضمن مشاريع رئيسية في مجالات الطاقة، والروبوتات، والأجهزة الذكيّة، ونظم البرمجيات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X