fbpx
كتاب الراية

تربية … ما العلاقة بين الشطرنج والقدرات الإبداعية؟

يجب تربية أبنائنا على حب العلم والتعلم بما يعود عليهم بالمنفعة

إنّ السبيل الوحيد لرقي ورفعة المرء يتمثّل بالتّعلّم المُستمرّ، إذ إنّه الطريق الوحيد الذي لا يخذل صاحبه أبدًا مهما بدا شاقًّا ومُتعبًا، فكل إنسان بداخله جانب إبداعي لا يكتشفه بسهولة، فمثلًا لاعب الشطرنج لا يلعب بحركات تلقائيّة يحفظها إنما هي مهاراتٌ عالية يسعى لتنميتها قدر استطاعته، تمامًا كالكثير من الإبداعات التي لم يكتشفها أصحابها بسبب الإهمال والكسل عن تنميتها، لذا فإنّ الإقدام على تفجير تلك الطّاقات الإبداعيّة يتوقّف على مدى قدرة صاحبها على تطويرها، إضافةً لدرايته التّامّة واطّلاعه المُستمرّ على المجالات القادرة على توظيفها، فالاستثمار بهذه الإبداعات ينتج العديد من الفوائد. لذا يجب علينا أن ندرك أهمية العامل النّفسي على جميع مهارات ووظائف الإنسان الحياتيّة، إذ إنّ تدفّق الطّاقات الإبداعيّة يعتمد على مدى ارتياح المرء نفسيًا، فمثلًا لو تخيّلت نفسك في نهائيّات بطولة العالم للشطرنج التي طالما تدربت وتعودت عليها، لكنّ فكرك مشغولٌ بما سيظنّه النّاس حولك في حال فشلك أو خسارتك، فإنك لن تستطيع تحقيق الفوز تمامًا كما لو كنت تشغل ذهنك بالتّفكير بنتيجة خطوتك القادمة والعمل على تطويرها ؟

إنّ الشّخص منّا إن تواجد في بيئةٍ يملؤها التّشتّت الذّهنيّ والمشاحنات، لن يستطيع أن يكرّس جهوده بشحن مؤهّلاته الإبداعيّة، إذ إنّه سيستسلم للتّشتّت الذّهنيّ، الذي سيؤثر سلبيًا على مدى إبداعه، وعلى عكس ذلك فإنّ البيئة التي يسودها الهدوء والرّاحة تخلق إبداعات لا حدود لها، وذلك من خلال تنمية مهارة التّكيّف مع البيئة المُحيطة، بحيث ألا يؤثّر أيّ موقفٍ كان على إنجاز أيٍّ من الوظائف الحياتيّة، بل ينبغي استثمارها على نحوٍ من شأنه أن يخدم الطّاقات الإبداعيّة، بالإضافة إلى تحفيز النّفس على خلق الظّروف كافّةً التي قد تساهم بإطلاق سراح هذه الطّاقات.

وختامًا نوصي بأن ينشأ أبناؤنا على حبّ العلم والتّعلّم بما يعود عليهم بالمنفعة، وعدم الاستسلام للتّقاعس والكسل، وإدراك الكمّ الهائل من الصّعوبات التي تصاحب مراحل التّعلّم المختلفة، ومن الضروري أن يحرص الوالدان على تنمية القدرات الإبداعيّة لدى أبنائهم، والسعي دائمًا لتحقيق النجاح الذي يبدأ بخُطوة بسيطة مدروسة وصولًا لخطوات عظيمة ونجاحات كبيرة من خلال ممارساتنا والسعي في تطوير مهاراتنا بها، لينتج نجاحٌ لا مثيلَ له.

7[email protected]

[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X