fbpx
المحليات
في أول أيام اختبارات نهاية الفصل الأول

«اللغة العربية» يسعد طلاب الثانوية

طلاب لـ الراية : ساعتان للاختبار وقت كافٍ جدًا للحل والمراجعة

الأسئلة جاءت واضحة ومباشرة بعيدة عن الغموض أو التعقيد

الدوحة – إبراهيم صلاح:

أدى طلاب المسارات الثلاثة «العلمي، والأدبي، والتكنولوجي» بالصف الثاني عشر أمس اختبار مادة اللغة العربية، وذلك في أول أيام اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول لطلبة الشهادة الثانوية للعام الأكاديمي الجاري 2021/‏‏‏‏2022م، والتي تجرى حضوريًا بالمدارس وفق ضوابط واشتراطات احترازيّة مشددة للوقاية من فيروس كورونا (كوفيد-19).

وأكدت عينة عشوائية من الطلبة خلال متابعة الراية الميدانية لسير الاختبارات أمس بمدرسة خليفة الثانوية للبنين أن اختبار اللغة العربية كان سهلًا وفي متناول جميع الطلاب، مشيرين إلى أن الأسئلة جاءت واضحة ومباشرة بعيدة عن الغموض أو التعقيد. وقال الطلاب: إن الاختبار كان مناسبًا لكل المستويات، وكفاية الوقت المحدد للاختبار وهو ساعتان للحل والمراجعة أكثر من مرة مع خروج العديد من الطلاب في منتصف وقت الاختبار. وأوضحوا أن الاختبار جاء مقسمًا ما بين سؤال للحفظ وسؤالين لقضايا الأدب و6 أسئلة للقواعد وأسئلة للقراءة والكتابة، حيث جاء الاختبار 12 سؤالًا، بنفس التقسيم الخاص بالاختبار التجريبي.

وقال الطالب تميم عبدالله الطالب بالصف الثاني عشر مسار الآداب والإنسانيات: إن اختبار اللغة العربية كان سهلًا وفي متناول الطالب المتوسط، مؤكدًا أن الاختبار بداية مبشرة لطلبة الشهادة الثانوية العامة.

ومن جانبه قال فهد عبدالعزيز المعاضيد: إن الاختبار جاء من المنهج دون تعقيد، فضلًا عن تشابه مع الاختبار التجريبي من حيث طريقة الأسئلة والتقسيم.

بينما رأى الطالب سلطان الشمري أن الاختبار بداية مبشرة لطلبة الشهادة الثانوية وتناول كافة معايير المنهج، وعبر الطالب يوسف المناعى عن أمله في أن يأتي اختبار مادة التاريخ اليوم بنفس السهولة وأن يتسع الوقت للحل دون حاجة لأكثر من ساعتين.

وقال محمد إبراهيم عبدالعزيز، الطالب بالصف الثاني عشر مسار علمي: إن أسئلة اختبار اللغة العربية جاءت متشابهة مع الاختبار التجريبي في تقسيم الأسئلة والاختبارات التدريبية التي تدربنا عليها الفترة الماضية. وتابع: نتمنى أن يأتي الاختبار اليوم في مادة الفيزياء دون أي صدمات وأن يكون سهلًا بسهولة اختبار اللغة العربية.

بدوره أكد علي الأسمر، الطالب بالصف الثاني عشر مسار علمي، أن اختبار اللغة العربية كان سهلًا ومباشرًا، لافتًا إلى أن الاختبار لم يخرج عن توقعات الطلبة.

ومن جانبه أكد يوسف حسام عاشور، الطالب بالصف الثاني عشر مسار علمي، أن أسئلة الاختبار جاءت سهلة دون تعقيد ووقت الاختبار جاء كافيًا جدًا للحل والمراجعة، حيث خرج بعض الطلاب من مُنتصف الوقت.

خليفة المناعي : حرمان 20 طالبًا بسبب الانقطاع عن الدراسة

كشف السيد خليفة المناعي مدير مدرسة خليفة الثانوية للبنين عن حرمان 20 طالبًا من الاختبارات وذلك بسبب الانقطاع عن الدراسة من بداية العام الدراسي أو تجاوز الأيام المسموحة للغياب دون تقديم عذر سواء طبي أو غيره، والذي يتسبب وفق اللائحة بحرمانهم من دخول الاختبارات. وقال: خلال أول أيام اختبارات نهاية الفصل الدراسي الأول أدّى طلاب الشهادة الثانوية العامة اختبار اللغة العربية وسط رضا عام من الطلبة على سهولة الاختبار وعدم وجود أي شكاوى سواء على مستوى طول الاختبار أو تعقيد الأسئلة، وكذلك بالنسبة لصفوف النقل العاشر والحادي عشر الذين أدوا اختبار اللغة الإنجليزية.

وتابع: خلال اليوم الأول لم نرصد أي حالات غش في الصفوف الثلاثة (العاشر والحادي عشر والثاني عشر)، وسط التزام تام من الطلبة بالضوابط أثناء الاختبار فضلًا عن التشديد على الإجراءات الاحترازية سواء على مستوى فتح الشبابيك والأبواب للتهوية والالتزام بالتباعد الاجتماعي بين الطلبة إلى جانب توفير المُعقمات والكمامات.

عامر شداد: الاختبار لم يبتعد عن «التجريبي»

أكد الأستاذ عامر شداد، مدرس لغة عربية بمدرسة خليفة الثانوية للبنين، أن اختبار اللغة العربية للشهادة الثانوية لم يبتعد عن الاختبار التجريبي، حيث لامس الاختبار التجريبي الاختبار أمس، وهو فرصة جيدة للطلاب أن يحققوا النتائج المرجوة. وقال: لم نتمكن من الاطلاع على الاختبار بسبب منع الوزارة اطلاع أي فرد على الاختبار سوى الطالب، ومن خلال سؤالنا للطلاب عن الاختبار بعد انتهائه أكدوا أن الاختبار سهل وفي متناول الجميع ولم يخرج عن المهارات الموجودة بالكتاب، وتطرق إلى جميع المهارات وغذي من خلال التدريبات. وتابع: أثنى الطلاب على النص الشعري وبعض مهارات القراءة، ومن المؤكد أن هناك بعض الأسئلة تقيس المستويات المختلفة للطلاب، وقد جاء الاختبار مقسمًا ما بين سؤال للحفظ وسؤالين لقضايا الأدب و6 أسئلة للقواعد وأسئلة للقراءة والكتابة، حيث جاء الاختبار 12 سؤالًا، وجاء بنفس توزيع أسئلة الاختبار التجريبي.

وأضاف: لقد تدرب طلاب المرحلة الثانوية على 4 اختبارات تدريبية خلال الأيام الماضية إلى جانب الاختبار التجريبي الذي جهزته الوزارة وتم تدريب الطلبة عليه حيث أشبع الطلاب بالتدريبات، ما جعل الوقت الخاص بالاختبار كافيًا جدًا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X