fbpx
الراية الإقتصادية

«بريتش إيروايز» تستخدم وقودًا جديدًا

نيويورك- ‏لندن – د ب أ:

أبرمت شركةُ الخطوط الجوية البريطانية بريتش إيروايز اتفاقًا مع شركة فيليبس 66 الأمريكية للطاقة من أجل إمدادها بنوعية من وقود الطائرات الأقل تلويثًا للبيئة على مدار سنوات، في إطار خطط الشركة للحدّ من انبعاثاتها الملوثة للبيئة. وذكرت الشركتان في بيان أوردته وكالة بلومبيرج للأنباء أنه في إطار الاتفاق، سوف يتم إنتاج الوقود الجديد المستخلص من مواد متجددة مثل فضلات الخضراوات والزيوت، على نطاق واسع في وحدة تكرير هامبر التابعة لشركة فيليبس 66 في بريطانيا.

وأفادت بلومبيرج أنّ بريتش إيروايز سوف تبدأ استخدام الوقود الجديد الذي أُطلق عليه اسم «وقود الطائرات المستدام» اعتبارًا من مطلع 2022. وذكرت بريتش إيروايز، التي كانت تعهدت بالوصول إلى صفر انبعاثات بحلول عام 2050، أنّها سوف تشتري كَمية من الوقود الجديد تكفي لتشغيل ما يوازي 700 رحلة جوية بين لندن ونيويورك بدون انبعاثات، وإن كانت هذه الكمية

تظلّ تمثّل نسبةً ضئيلةً من البصمة الكربونية للشركة العملاقة. ونقلت بلومبيرج عن دارين كانينجهام، الرئيس التنفيذي لشركة فيليبس 66 في بريطانيا قوله: إنَّ «أسواق منتجات الكربون المنخفض تتنامى، وهذه الاتفاقية تظهر قدرتنا على توريد هذه المُنتجات».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X