fbpx
أخبار دولية
خبراء أمريكيون يقللون من شدة أعراضه

متحور أوميكرون يصل 40 دولة

عواصم – وكالات:

واصل المتحور الجديد لفيروس كورونا «أوميكرون» الانتشار السريع حول العالم بعد أن وصل إلى نحو 40 دولة في أوروبا وآسيا والقارتين الأمريكيتين، في المقابل قلّل خبراء صحة أمريكيون من شدة أعراض المتحور الجديد الذي ظهر لأول مرة في جنوب إفريقيا. وتفيد تقديرات جامعة جونز هوبكنز بأن جائحة فيروس كورونا المستجد أودت بحياة نحو 5.26 مليون شخص، وبددت تريليونات الدولارات من الناتج الاقتصادي، وقلبت حياة مليارات من البشر رأسًا على عقب. أوروبيًا، أعلنت الدنمارك ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بأوميكرون إلى 183 حالة. وقال مدير معهد «إس إس آي» الصحي الدنماركي هنريك أولوم في بيان «نلاحظ ارتفاعًا مقلقًا في عدد الإصابات بأوميكرون في البلاد»، بحسب موقع «يورو نيوز» الأوروبي. وفي بريطانيا، أعلنت وزارة الصحة أن عدد حالات الإصابة بالمتحور الجديد بلغت 246 حالة. في حين أعلنت السلطات الصحية الروسية تسجيل أول إصابتين بالمتحور أوميكرون لروسيين قدما من جنوب إفريقيا. وفي ظل استمرار انتشار فيروس كورونا، تواصل دول عدة فرض المزيد من القيود للحد من تفشيه. لكن آلاف البلجيكيين تظاهروا في العاصمة بروكسل رفضًا لتلك الإجراءات. وهذه المظاهرة هي الثانية خلال أسبوعين، وعبّر فيها المحتجون عن رفضهم لإلزامية شهادات اللقاح، وإغلاق المطاعم والمحال التجارية في وقت مبكر. وشهدت المظاهرات أعمال عنف واحتكاكات مع قوات الشرطة، التي استخدمت خراطيم المياه وقنابل الغاز المدمع لتفريق المتظاهرين. أما في الولايات المتحدة، فيؤكد المسؤولون عن القطاع الصحي رصد المتحور أوميكرون في نحو ثلث الولايات الأمريكية. ووَفقًا لمديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها روشيل ويلينسي، فقد سجلت إصابات بالمتحور الجديد في 15 ولاية أمريكية على الأقل.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X