fbpx
اخر الاخبار
خارج ملعب لأول مرة في تاريخ الالعاب الاولمبية الصيفية

أولمبياد 2024 : حفل الافتتاح سيقام على نهر السين

أكثر من 160 قاربًا لاستقبال رياضيي ورياضيات أكثر من 200 وفد

استقبال ما يقرب من 600 ألف شخص، في أكبر احتفال أولمبي على الإطلاق

باريس – (أ ف ب)  :

صادق مجلس إدارة اللجنة المنظمة للألعاب الأولمبية المقررة في باريس عام 2024 الاثنين على مبدأ إقامة حفل افتتاح غير مسبوق على نهر السين حيث سيقام خارج ملعب لأول مرة في تاريخ الالعاب الاولمبية الصيفية.
وسيخصص أكثر من 160 قاربًا لاستقبال رياضيي ورياضيات أكثر من 200 وفد سيمرون على النهر لمسافة ستة كيلومترات تقريبًا بين جسري أوسترليتز وإيينا في وسط باريس وفقًا للمخطط المقرر للحفل الذي سيختتم في ساحة تروكاديرو التي تضم حدائق ونوافير تطل على برج إيفل.
ويخطط المنظمون لاستقبال ما يقرب من 600 ألف شخص، في أكبر احتفال أولمبي على الإطلاق، مع توزيع جزء من الجمهور على طول النهر في مدرجات خاصة مدفوعة الثمن، وجزء آخر من الجمهور سيتمكن من حضور الحفل مجانًا.
وكان رئيس الجمهورية إيمانويل ماكرون أضفى في تموز/يوليو على هامش أولمبياد طوكيو هذا الصيف، الطابع الرسمي على هذا المشروع الذي أثار مخاوف رجال الأمن بشأن قدرتها على تأمين حدث بهذا الحجم.
وقال رئيس دورة ألعاب باريس 2024 توني إستانغيه خلال مؤتمر صحافي عقب اجتماع لمجلس إدارة اللجنة المنظمة “اليوم، إنها لحظة قوية. هناك الكثير من المشاعر، الكثير من الحماس. حفل الافتتاح هو بالضرورة أبرز الأحداث”.
وأعرب المسؤولون الأمنيون عن أملهم في حصر عدد الجماهير في 250 ألف شخص، بينما طالب المنظمون وعمدة باريس بحضور “حوالي مليوني شخص في المشروع الأولي” بحسب مصدر قريب من مجلس بلدية العاصمة.
وكان رئيس الوزراء جان كاستكس طلب من وزير الداخلية جيرالد دارمانين في ختام اجتماع لجنة وزارية مكرسة لأولمبياد باريس قبل شهر في سين سان دوني، صياغة “مقترحات لضمان أمن الحدث الأولمبي بحلول نهاية العام الحالي”.
وكان عقد ما يقرب من خمسين اجتماعا مع جميع السلطات المعنية، من وزارة الداخلية إلى المؤسسات النهرية في السين بما في ذلك بلدية باريس، كان ضروريًا لدراسة جدوى المشروع المحتمل تطوره.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X