الراية الرياضية
بمعنويات عالية ورغبة كبيرة على طريق النهائي

العنابي يتحفز لمواجهة محاربي الصحراء

تركيز على الاستشفاء واستعادة اللياقة البدنية والاطمئنان على المصابين

متابعة- حسام نبوي:
بدأَ منتخبُنا الوطنيُّ تدريباته الجدية لمباراته الهامة والمصيرية التي يخوضها مساء الأربعاء المقبل أمام المنتخب الجزائري بنصف نهائي مونديال العرب، حيث خاض المنتخب تدريباته أمس على ملاعب أسباير بصفوف مكتملة- ما عدا بيدرو ميجيل الغائب، للإصابة والذي لن يتمكن من إكمال البطولة- وبمعنويات في عنان السماء بعد الفوز الرائع الذي حققه العنابي على المنتخب الإماراتي بخمسة أهداف دون ردّ، فالأجواء داخل المعسكر العنابي إيجابية للغاية وهناك حالة من التفاؤل بقدرة الجميع على تكملة المشوار بنجاح نحو المباراة النهائية من البطولة الغالية.

الاطمئنان على المصابين

 

ويركّز الإسباني فيليكس سانشيز مدرب منتخبنا خلال تدريبات الفريق قبل مواجهة الجزائر على استشفاء اللاعبين بشكل كبير وكيفية استعادة اللياقة البدنية من جديد بعد المجهود الكبير الذي قدموه في المباريات الأربع الماضية بالبطولة في وقت قصير، لاسيما أن العامل البدني مهم جدًا للفريق في الأمتار الأخيرة من البطولة، وهو ما عمل سانشيز حسابه بشكل جيد من خلال اتباع سياسة التدوير في المباريات والدفع باللاعبين البدلاء، وحقق بالفعل المطلوب في المباريات الأربع التي خاضها في البطولة بالفوز في جميع المُباريات.
كما يحرصُ سانشيزُ على الاطمئنان على سلامة جميع اللاعبين، ومنهم من تعرض لإصابات خفيفة خلال مباراة الإمارات الماضية مثل خوخي بوعلّام وأكرم عفيف، لكي يكون الجميع في أتم جاهزية لمواجهة الجزائر يوم الأربعاء.
وانعكست الروح المعنوية العالية للاعبين على الأداء في التدريبات، حيث ظهر الجميع بمستوى فني وبدني جيد، وبهمة عالية مما يؤكّد على الرغبة الكبيرة في تكملة المشوار بنجاح بالفوز على المنتخب الجزائري القوي والتأهل للمباراة النهائية من أجل الفوز باللقب.

مباراةٌ صعبة

 

سانشيز أكّد للاعبيه على صعوبة مباراة الجزائر، مؤكدًا على أن المنتخب الجزائري من المنتخبات القوية، ومواجهته تحتاج إلى تركيز شديد، وتقديم مستوى جيد داخل المستطيل الأخضر من أجل تحقيق الفوز والعبور إلى المُباراة النهائية وإسعاد الجماهير القطرية التي تثق في قدرات الفريق وإمكاناته.
لاعبو الأدعم تعاهدوا على تقديم أفضل ما لديهم في المباراة، واللعب بكلّ جدية من أجل تحقيق الهدف المنشود، وهو الفوز والوصول إلى المُباراة النهائية من مونديال العرب والدفاع عن حظوظ العنابي في الفوز بالنّسخة التاريخية من البطولة والتي تحظى باهتمامٍ قطريٍّ كبير كونها على أرضِنا ووسط جمهورِنا.

الهيدوس: سنكون في كامل تركيزنا

أكد حسن الهيدوس لاعب منتخبنا الوطني على الرغبة الكبيرة لدى جميع لاعبي الفريق في تقديم مباراة جيدة أمام منتخب الجزائر يوم الأربعاء باستاد 974 بنصف نهائي مونديال العرب، وقال في تصريحات صحفية: نعلم جيدًا أننا أمام مباراة مهمة وصعبة أمام منتخب قوي وهو المنتخب الجزائري الذي نحترمه كثيرًا، فهو من المنتخبات القوية بالبطولة والذي أثبت تفوقه وتأهل إلى نصف النهائي بعد مباريات قوية جدًا، إلا أننا ثقتنا في أنفسنا كبيرة، وقدرتنا على تقديم مباراة جيدة ومواصلة العروض القوية التي قدمها المنتخب في البطولة، فهدفنا هو الوصول إلى المباراة النهائية ولن ندخر جهدًا من أجل تحقيق ذلك.
وأضاف قائلًا: نستعد جيدًا للمباراة، وهناك تركيز من قبل جميع اللاعبين في التدريبات، ورغبة كبيرة في تحقيق الفوز، فالمهمة صعبة إلا أننا على قدر التحدي وكلنا ثقة في أنفسنا وقدرتنا على تخطي عقبة الجزائر والتواجد في النهائي والسير خطوة بخطوة بثبات نحو اللقب، نحن الآن كامل تركيزنا على مباراة الجزائر وبعدها نفكر في النهائي سواء كان أمام مصر أو تونس، الأهم بالنسبة لنا الآن هو تخطي الجزائر بنجاح.

أحمد علاء: يفصلنا خطوة على النهائي

قالَ أحمد علاء لاعبُ منتخبنا الوطني في تصريحات صحفية: إنَّ البطولة دخلت في مرحلة مُختلفة تمامًا عن دور المجموعات، فمبارياتُ الأدوار الإقصائيّة تحتاج إلى تركيزٍ شديدٍ وتقديم أفضل مستوى ممكن من أجل تحقيق الفوز، خاصة أنّ كلَّ فريق يحاول تقديم كل ما لديه ويدافع عن حظوظه بكل قوة، فلا توجد مباراة سهلة في البطولة، والآن نحن في المربع الذهبي أي على بُعد خطوة واحدة من الوصول إلى النّهائي.وأضاف: مباراةُ الجزائر ستكون قوية بها ندية من كلا الفريقَين، فكل فريق سيسعى لتقديم أفضل ما لديه في المُباراة لضمان التأهل إلى النّهائي، ونحن ثقتنا في أنفسنا كبيرة، وقدرتنا على تحقيق الفوز.وعن الحضور الجماهيريّ المتوقّع في المباراة، قال: الحضور الجماهيري يثلج قلوبنا كلاعبين، فالجماهير شريك أساسي فيما حقّقه الفريق في البطولة حتى الآن بدعمها الكبير للفريق، ونتمنّى استمرار الدعم والمساندة في مباراة الأربعاء، لكي يواصل الفريق عروضه القوية ونتائجه المميزة في البطولة ويواصل المشوار بنجاح نحو المُنافسة على اللقب، ونشكر الجمهور على ما يقدّمه للعنابي وسنبذل قصارى جهدنا من أجل إسعاده بالتأهل إلى النّهائي.

بوعلام: مباراة مهمة أمام منافس قوي

قال خوخي بوعلام لاعبُ مُنتخبِنا الوطنيّ: البطولةُ بدأت في الوصول إلى خطّ النهاية، وكل مدى والمُباريات تزداد قوةً وإثارةً، وهذا ما لمسناه جميعًا في الدور ربع النّهائي، ونتوقّع مستوى أكثر قوةً في الدور نصف النهائي، لهذا نحن في قمّة التركيز من أجل الوصول إلى أفضل جاهزية مُمكنة قبل مُواجهة الجزائر المُقبلة. وأضاف: قائلًا: نعيشُ حالةً جيدةً في التدريبات بعد المُستوى الجيد الذي ظهر به الفريق في المُباريات الأخيرة، وسنعملُ بكل جهدٍ، لأنّ تستمر الصحوة العنابية في مُواجهة الجزائر الصعبة من أجل الوصول إلى المُباراة النهائية.وبالحديث عن قوّة المنتخب الجزائري، قال: المنتخب الجزائري من المُنتخبات القوية جدًا بالبطولة، ويضمّ في صفوفه العديدَ من اللاعبين الأكْفاء، ونحن نعرفهم جيدًا مثل ياسين براهيمي، وبغداد بونجاح، ويوسف بلايلي.

دراسة الجزائر

حرصَ الجهازُ الفنيُّ لمنتخبِنا الوطنيّ على مُتابعة مُباراة الجزائر والمغرب أوّل أمس بالدور ربع النهائي من مونديال العرب، والتي انتهت بفوز الجزائر بعد مُباراة ماراثونيّة امتدت إلى ركلات التّرجيح، وذلك لمعرفة منافسه في مباراة الدور نصف النهائي، ودراسته جيدًا لوضع الخُطة المناسبة للمباراة، والاستقرار على التشكيل القادر على تلبية طموحات الفريق بتحقيق الفوز وخطف بطاقة التأهل إلى المُباراة النهائية من البطولة، فالبطولة من مباراة إلى مباراة تزداد متعةً وإثارةً وقوةً ونديةً، وتحتاج إلى جهدٍ كبيرٍ من جميع الفرق للدفاع عن حظوظِها في المُنافسة على اللقب.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X