fbpx
اخر الاخبار
مصري في مواجهة زوجته التونسية في الطريق لنهائي مونديال العرب

تحدٍّ عائلي في قمة 974

إبراهيم جمال: سنفوز بأكثر من هدفين ونتأهل لمواجهة قطر في البيت

سوار العبيدي: الفوز لنسور قرطاج والنهائي تونسي جزائري

الزوج: سأجعلها ترتدي تيشيرت مصر في النهائي وسأقف معها في حال الخسارة

الزوجة: الحمام والمحشي أفضل الأكلات.. والزوج: أعشق اللبلابي والكفتاجي

متابعة – أحمد سليم:
تعد بطولة مونديال العرب قطر 2021 واحدة من أفضل البطولات التي مرت على تاريخ البطولات العربية بشكل عام حيث وحدت كافة الجماهير الرياضية على قلب واحد من خلال التشجيع المثالي والروح الرياضية الكبيرة التي شهدتها البطولة في نسخة استثنائية تحت مظلة الفيفا في الطريق لاستضافة مونديال قطر 2022 لأول مرة في المنطقة العربية.
وهناك الكثير من الجماهير التي تربطهما الأسرة والعائلة الواحدة فكما رأينا في مباراة الجزائر ومصر العديد من العائلات المصرية الجزائرية من خلال تواجد الزوج المصري وزوجته الجزائري وهما يحملان اعلام منتخبات بلدانهم ويدخلون الاستاد معا كلا يشجع منتخب بلده، كان هناك نموذج أخر أيضا حيث قرر إبراهيم جمال لاعب نادي قطر ومعيذر السابق ولاعب نادي الشحانية الحالي حضور المباراة اليوم مع زوجته سوار العبيدي الناشطة في مواقع التواصل الاجتماعي مع اعلان تحدي خاص بينهما للفائز بالمواجهة المصرية التونسية والصعود لنصف النهائي.
يقول الزوج المصري إبراهيم جمال أنه من بداية البطولة وهو يساند المنتخبين المصري والتونسي من أجل بلده وأيضا زوجته وقد حضرت المباراة الأخيرة لتونس أمام سلطنة عمان في ربع نهائي البطولة، ووقفت بجوار زوجتي لتشجيع تونس مع أولادي، والحمد لله تمكن المنتخبين من التواجد في نصف النهائي ولكن الوضع حاليا مختلف خاصة أن منتخب مصر سيواجه تونس اليوم من أجل اللعب على اللقب، وبالتالي سيكون تحدي خاص بيننا حيث اثق في فوز منتخب مصر بينما تريد زوجتي فوز تونس وهو ما اشعل التحدي بيننا قبل انطلاق المباراة في الطريق الى النهائي.
وأضاف إبراهيم جمال:”بالرغم من ان منتخب مصر لديه بعض الغيابات بسبب الإصابات وأيضا حضور مجموعة من اللاعبين الشباب في غياب القوام الأساسي لمنتخبنا الا أنني اثق في فوزنا بأكثر من هدفين على تونس والتأهل للنهائي في استاد البيت المونديالي.
وأشار: بالتأكيد هناك تحدي كبير بيننا في البيت ومتحمسين للغاية لانطلاق المباراة لمعرفة من الفريق الفائز، كما أن التحدي في حال الفوز عليهم ارتداء تيشيرت المنتخب المصري مع اولادي وتشجيعنا في النهائي وفي حال الخسارة لاقدر الله سأشجع تونس في النهائي والوقوف بجوار زوجتي.
وقال إبراهيم: أنه تعرف على زوجته وكانت بينهما قصة حب تكللت بالزواج ولدينا الان طفلين تميم وليليان، مشيرا إلى أنها انسانة رائعة ودائما تساعده وتقدر التزاماته بالتدريبات والمباريات وكان لها دور كبير في نجاحاته الكروية، وهي من جعلتني اعشق تونس من خلال حديثها المتواصل وحبها لها وانا أيضا جعلتها تعشق مصر وقمنا بزيارات مختلفة في مصر وتونس وهي منبهرة للغاية بالحضارة المصرية ، وانا اقدر لها ذلك ولكن في الملعب سيكون التحدي وفي حال الفوز اليوم سأحاول التخفيف عنها حتى لا تبات حزينة بعد الخسارة وعليها أن تكتفي باللعب على المركز الثالث، والمنتخب المصري سيكون له كلمته في استاد 974 اليوم.
وأكد إبراهيم أن زوجته “ست بيت شاطرة” وتعلمت من والدتي طبخ المحشي الذي يعد أكلتي المفضلة، كما أنني أعشق الأكل التونسي خاصة الكسكسي باللحم و لبلابي ، كفتاجي.
وعن المواجهة الأخرى التي تجمع العنابي أمام الجزائر قال أتوقع وأتمنى فوز قطر فلديها لاعبون على مستوى عال قادرون على تحقيق الفوز والوصول لنهائي البطولة وقطر تستحق التواجد في النهائي نظرا لما قدمته في هذه البطولة الرائعة والتي اعتبرها بطولة استثنائية لنا كعرب، كما أتمنى أن يكون النهائي قطري مصري، خاصة أن حلمي هو أن يلعب منتخب مصر في النهائي بإستاد البيت أمام المنتخب القطري وحلمي الأكبر هو أن تلعب مصر مع قطر في افتتاح كأس العالم قطر 2022 العام المقبل خاصة ان هذا الاستاد سوف يستضيف افتتاح أول مونديال في المنطقة العربية.
وفي المقابل ردت عليه زوجته سوار، قائلة باللهجة المصرية: “انسى.. النهائي سيكون تونسي جزائري وتحدي على ذلك، مشيرة إلى أن منتخب بلادها يضم عناصر قوية وأصحاب خبرة كبيرة على غرار يوسف المساكني وفخر الدين بن يوسف وفرجاني ساسي والعديد من النجوم القادرين على حسم المباراة في وقتها الأصلي ولن نحتاج للذهاب للوقت الاضافي.
وقالت للراية الرياضية:”أتوقع الفوز بهدفين دون رد واتوقع مساندة جماهيرية كبيرة لتونس التي قدمت بطولة رائعة تستحق من خلالها الفوز والتأهل للنهائي.”
وأشارت الزوجة التونسية إلى انها سعيدة للغاية بالأجواء في البطولة كما أن التنظيم رائع والحضور في الملعب مختلف تمام، كما أنني كنت مساندة لمنتخب مصر من أجل زوجي والمنتخب المصري قدم بطولة كبيرة وبالتالي ستكون المواجهة مثيرة بيننا في الملعب والمدرجات وسأقف مع منتخب بلدي، وسأواسي إبراهيم عقب المباراة.
وعن اطفالهما قالت:”تميم وليليان حضرا معنا مباراتي مصر مع السودان وتونس مع عمان وابني تميم يساندني وبنتي ليليان مع والدها وهو تحدي عائلي يزيد الحماس بيننا في أجواء عائلية، رائعة مثل هذه البطولة الرائعة.”
وتحدثت سوار العبيدي عن الأكل المصري وقالت:” أنا اعشق الحمام والمحشي، وهما وجباتي المفضلة دائما واسعى دائما لتعلم طبخ جميع أنواع الأكل المصري كما أن زوجي يعشق الأكل التونسي بالإضافة إلى اننا دائما نجرب الأكلات العربية التي تعجبنا كثيرا.
وعن مباراة الجزائر والعنابي قالت:” أتمنى أن تواجه تونس الجزائر في النهائي وان شاء الله سيكون الفوز باللقب من نصيب تونس خاصة أنني أتمنى أن يكون اللقب لتونس بعد ان تواجه المنتخب المصري مع التونسي في نصف النهائي.”
وحول التحدي القائم مع زوجها:” نسور قرطاج ستجبره على تشجيعنا في النهائي بالإضافة رحلة لزيارة تونس في حال الفوز عليهم.”
وتحدثت سوار عن زواجهما وقالت:” ليس غريبا أن يتزوج مصري من تونسية أو أي شخص عربي بزوجة عربية خاصة أننا كلنا عرب وتجمعنا الكثير من الثقافات والعادات واللغة والدين وكانت رسالة قطر في افتتاح مونديال العرب رائعة من أجل توحيد كافة الشعوب العربية التي دائما جذورها واحدة واشكر قطر على ماقدمته لكل العرب في هذه البطولة الرائعة فقد عشنا أجواء من الحماس لازالت متواصلة في بلد المونديال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X