fbpx
الراية الرياضية
التي تجمع ميلان ونابولي

إنتر يترقب قمة الكالتشيو

روما – أ ف ب:
يسعى إنتر المتصدّر وحامل اللقب إلى الاستفادة على أكمل وجه من القمة المرتقبة في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي بين جاره ميلان ونابولي من أجل الابتعاد عن أحدهما أو الاثنين معًا، وذلك حين يحلّ اليوم ضيفًا على ساليرنيتانا الأخير.
ورغم خسارته المدرب أنتونيو كونتي وجهود النجمين البلجيكي روميلو لوكاكو والمغربي أشرف حكيمي، فرض إنتر نفسه منافسًا جديًا على اللقب الذي أحرزه للمرّة الأولى منذ 2010، بتربّعه على الصدارة في المرحلة السابقة بعد فوزه الكبير على كالياري 4-صفر وتعثر جاره ميلان أمام أودينيزي 1-1.
وبقيادة المدرب الجديد سيموني إينزاجي وبصفقات استخفّ بها الكثيرون مثل البوسني المخضرم إدين دجيكو (35 عامًا) أو التركي هاكان تشالهان أوجلو والأرجنتيني خواكين كوريا، يدخل إنتر الى مباراته وساليرنيتانا باحثًا عن فوزه السادس تواليًا في الدوري، في سلسلة تضمنت الفوز على المتصدّر السابق نابولي 3-2 وعلى روما في معقل الأخير 3-صفر.
وأثبت «نيراتسوري» قدرته على الفوز باللقب للموسم الثاني تواليًا رغم رحيل كونتي وهدّاف من طراز لوكاكو، منذ أن ألحق بنابولي هزيمته الأولى للموسم في ضربة أثرت معنويًا على الفريق الجنوبي الذي مُني بعدها بهزيمتين على أرضه أمام أتالانتا 2-3 وإمبولي صفر-1، ما جعل فريق المدرب لوتشانو سباليتي يتراجع إلى المركز الرابع بفارق أربع نقاط عن إنتر قبل المرحلتين الأخيرتين لهذا العام.
وخلافًا لجاره ميلان وأتالانتا، نجح إنتر أيضًا في بلوغ ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا بصحبة يوفنتوس حيث أوقعته القرعة في مواجهة ليفربول الذي يحلّ ضيفًا ذهابًا على فريق إينزاجي في 16 فبراير.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X