الراية الرياضية
سعيدة بنجاح برنامج «صباح العرب».. المخرجة ذكريات:

العنابي شرّف الكرة الخليجية والآسيوية

البطولة حظيت بمتابعة كل ما هو عربي من المحيط إلى الخليج

متابعة- فريد عبدالباقي:
أعربت المخرجة القطرية المتألقة «ذكريات بنت علي» عن سعادتها الكبيرة بردود الأفعال الإيجابية التي حققها برنامج «صباح العرب» الذي أُذيع على شاشة قنوات الكاس الرياضيّة.
وقالت «ذكريات»: إنَّ برنامج «صباح العرب» كان يبثّ بشكل يومي على مدار أيام البطولة لمدة ساعتين، حيث يبدأ البث في العاشرة صباحًا، وشهد البرنامج استضافة العديد من ضيوف البطولة سواء من رياضيين أو إعلاميين، بالإضافة إلى سفراء ودبلوماسيين لدى الدولة.. مشيرةً إلى أنّ برنامج «صباح العرب» ترأس تحريره الزميلة الإعلامية أحلام الوليد، وضم فريق الإعداد كلًا من إسلام الستي وسعيد بلفقير وليديا فاضل ويوسف الجلاف، وتناول تقديم البرنامج كل من نورة الذوادي وناصر الغزالي وجلنار ديب.

وأكدت المخرجة القطرية «ذكريات» أن الجميع أعربوا عن سعادتهم برؤية التحضيرات القطرية لكأس العالم FIFA قطر 2022 من خلال بطولة مونديال العرب التي أقيمت على 6 ملاعب قطرية من جملة الملاعب الثمانية التي ستحتضن الحدث الأكبر في كرة القدم بعد عام من الآن. وأشادت بأداء منتخبنا الوطني الذي نجح في تقديم صورة مشرفة عن الكرة الخليجية والآسيوية من خلال تواجده ضمن منتخبات المربع الذهبي، وحصوله على المركز الثالث بعد فوزه على شقيقه المصري بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.. مشيرة أن العنابي كان الأحق بالوصول إلى المباراة النهائية، لولا سوء الطالع الذي لازمه خلال مباراته أمام المنتخب الجزائري الشقيق في الدور نصف النهائي وخسارته بنتيجة 1-2.
وأضافت: البطولة جاء تنظيمها قبل عام من استضافة قطر لمونديال 2022، وهي كانت فرصة ذهبية لاختبار جاهزية المنشآت والعمليات التشغيلية والخطط المقررة لاستضافة مونديال قطر 2022.. فضلًا عن أنَّ البطولة حظيت بمتابعة كل ما هو عربي من المحيط إلى الخليج، نظرًا لقوة المنافسة في النسخة العاشرة والتي تعتبر استثنائية بمعنى الكلمة، ونحن كقطريين نفخر بهذا الانطباع العربي حول قدرة قطر على استضافة كبرى البطولات العالمية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X