المحليات
إحدى المبادرات العالمية لمؤسسة قطر

«ويش» ينضم إلى المبادرة العالمية لتكافؤ فرص الكوادر الصحية

الدوحة- ‏قنا:

‏ أعلنَ مؤتمرُ القمّة العالميّ للابتكار في الرعاية الصحيّة «‏ويش»‏ إحدى المبادرات العالمية لمؤسّسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المُجتمع، انضمامه إلى التعهد العالمي بتحقيق التكافؤ في الفرص بين الجنسَين في أماكن العمل بمؤسسات الرعاية الصحية.

جاء ذلك التعهّد ضمن مشاركة «‏ويش»‏ في الفعالية الافتراضية التي أقامتها الحكومة الفرنسية ومنظمة الصحة العالمية بعنوان «‏مبادرة تكافؤ الفرص بين الجنسين في كوادر الرعاية الصحية»‏ وبمشاركة متحدثين ومسؤولين من مختلف الحكومات وكبريات المنظمات العالمية.

ونظرًا لأنَّ مؤتمر «‏ويش»‏ هو الجهة الأولى في منطقة الشرق الأوسط التي تعلن التزامها بهذا التعهد، فإنه يعمل على تعزيز تمثيل المرأة في المناصب والوظائف القيادية في الكوادر الصحية، بالإضافة إلى دعم إسهاماتهن في قطاع الرعاية الصحية على وجه العموم.

وفي هذا الصدد، قالت السيدة سلطانة أفضل الرئيس التنفيذي لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية «‏ويش»‏: إنه «انطلاقًا من دورنا في مجال الصحة العالمية، فإننا ندرك تمامًا الدور الحيوي الذي تنهض به المرأة ضمن الكوادر العاملة في مؤسسات الرعاية الصحية، وتشكل المرأة ما يزيد على نصف العاملين في الخطوط الصحية الأمامية، ولذا كانت ضرورة تمثيل المرأة على نحو أفضل في المناصب القيادية في هذا القطاع».

وأضافت: «يجب علينا بذل المزيد من الجهود لضمان دمج المرأة بصفتها شريكًا كاملًا في عمليات صنع القرار، وتمثل مبادرة «‏التكافؤ في الفرص في كوادر الرعاية الصحية»‏ خطوة مهمة في هذا الصدد».

وبالنسبة لمؤتمر «‏ويش»‏ ومؤسسة قطر، يعد هذا التعهد استمرارًا للالتزام الذي تعهّدت به سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع والرئيس التنفيذي للمؤسسة، عام 2019 بتحقيق المساواة والتكافؤ في الفرص من خلال التمثيل النسائي بنسبة 50 بالمئة كحد أدنى على مستوى المتحدثين المشاركين في جميع مؤتمراتها وفعالياتها المحلية والدولية.

ويواصل مؤتمر «‏ويش»‏ إحراز التقدم في هذا المجال فقد زادت نسبة مشاركة المرأة على 50 بالمئة من المتحدثين في جميع الفعاليات التي ينظّمها «‏ويش»‏، وتصل نسبة التمثيل النسائي إلى 75 بالمئة من أعضاء المجلس الاستشاري لـ »‏ويش»‏، كما سيواصل مؤتمر «‏ويش»‏ اتخاذ الإجراءات الملموسة بدعم من مؤسسة قطر لضمان تحقيق التكافؤ وإتاحة الفرص للجميع على قدم المساواة.

وتهدف مبادرة «‏التكافؤ في الفرص بين الجنسَين في كوادر الرعاية الصحية»‏ إلى تعزيز تنفيذ العديد من الإجراءات لتحقيق أربع أولويات أساسيّة، وهي: زيادة نسبة تمثيل المرأة في المناصب القيادية في مجال الصحة والرعاية، وتقدير قيمة العمل غير المدفوع الأجر في قطاعَي الصحة والرعاية وأهمية تحقيق المساواة في الأجور في قطاعَي الرعاية الصحية والاجتماعية، وتوفير الحماية للمرأة في مجالي الصحة والرعاية، وضمان توفير ظروف عمل آمنة ولائقة لجميع الكوادر الصحية العاملة في أي مكان.

وقد تمَّ إطلاقُ هذه المبادرة في فبراير 2021 من خلال الشراكة بين الحكومة الفرنسية ومنظمة الصحة العالمية ومنظمة المرأة في الصحة العالمية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X