fbpx
الأخيرة و بانوراما

أمريكا تقر أول علاج لكورونا عبر الفم

واشنطن – أ ف ب: أجازت إدارةُ الغذاء والدواء الأمريكية أمس الاستخدام الطارئ للأقراص المضادة ل «كوفيد-19» من مُختبرات فايزر، في خُطوة مُهمة على صعيد مُكافحة الوباء يمكن أن تسمح لملايين المرضى بالحصول على العلاج.
وقالت المسؤولةُ في الإدارة المذكورة (إف دي إيه) باتريسيا كافازوني في بيان: «توفّر هذه الموافقة أداة جديدة لمحاربة «كوفيد-19» في مرحلة حرجة من الوباء مع ظهور مُتحوّرات جديدة». وتقول «إف دي إيه»: إنَّ هذه الحبوب يمكن إعطاؤُها للمرضى المُعرّضين لخطر عالٍ والذين يبلغون 12 عامًا فما فوق. وهذا العلاج التي تسوّقه فايزر باسم باكسلوفيد، هو عبارةٌ عن حبتَين تؤخذان مرتين يوميًا لمدة خمسة أيام من تاريخ تشخيص المرض، ولخمسة أيام بعد ظهور الأعراض، وَفق «إف دي إيه». وتُساهم هذه الحبوب في خفض حالات الاستشفاء والوَفيات لدى المُعرّضين للخطر بنسبة تناهز تسعين في المئة إذا تناولوها خلال الأيام الأولى بعد ظهور الأعراض وَفقًا للتجارب السريريّة التي شارك فيها أكثر من 2200 شخص. ولم تسجّل وَفيات خلال هذه التجارب. وكان المُشاركون غير مُلقّحين كما كانوا عرضةً لخطر الإصابة بشكل حادّ من «كوفيد-19».
وأعلنت شركةُ فايزر أيضًا أنَّ علاجها المضادّ للفيروسات هذا سيكون فعّالًا ضد المُتحوّر أوميكرون.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X