fbpx
الراية الإقتصادية
من غلوبال فاينانس لأفضل البنوك المقدمة للخدمات

المصرف يحصد جائزة «أفضل بنك للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة»

فوزي: نسعى لتعزيز نمو الاقتصاد المحلي وتنويعه

الدوحة – الراية:
حصدَ مصرفُ قطر الإسلاميّ (المصرف) جائزة «أفضل بنك للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في قطر» ضمن جوائز غلوبال فاينانس لأفضل البنوك المقدمة لخدمات وحلول مصرفية للمؤسّسات الصغيرة والمتوسطة.
وتسلط هذه الجائزةُ الضوءَ على تميز المصرف في تقديم الحلول المصرفية المبتكرة، ودوره في دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في قطر؛ كما يعكس استجابته السريعة لجائحة «كوفيد- 19» من خلال تقديم الخدمات المصرفيّة والآمنة والموثوقة والفعالة لعملائه.
وأطلقت غلوبال فاينانس وهي مجلة مقرّها نيويورك، برنامج جوائز أفضل بنك في تقديم الخدمات للمؤسّسات الصغيرة والمُتوسّطة تقديرًا لجهود البنوك التي تلعب دورًا حيويًا في تعافي البلد، وفي دعم هذه الشركات خلال الفترات العصيبة، التي تضرّرت فيها بشكل أكبر دون غيرها من تداعيات جائحة «كوفيد-19».
تشمل خدمات المؤسساتُ الصغيرة والمتوسطة من المصرف برنامج «أعمالي» الخاص بالمصرف، وهو مبادرةٌ تم تصميمها خصيصًا لتقديم منتجات وخدمات تستجيب لاحتياجات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في قطر. ويوفر البرنامج لروّاد الأعمال في قطر خدمات مالية، وخدمات إرشادية. كما يوفر البرنامجُ عددًا من المزايا تشمل: مركز خدمات مصرفية مخصصة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، القنوات الرقمية على مدار الساعة، وخدمات تحويل الرواتب إلكترونيًا، والتحصيل النقدي وتحصيل الشيكات، فضلًا عن جميع أنواع الحسابات المصرفيّة وحلول الإيداع، إلى جانب خيارات مرنة للتمويل.
ويستمر المصرف في رقمنة الخدمات المصرفية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وإطلاق حزمة متكاملة من الحلول التمويلية والخدمات لهذا القطاع. وتشمل هذه الخدمات أجهزة نقاط البيع (POS)، والبوابة الإلكترونية لتحويل الرواتب الشهرية لموظفي الشركات، والبطاقات الائتمانية المشتركة للشركات بالتعاون مع أُريدُ، وبطاقة الإيداع للشركات. كما قام المصرف بتحديث تطبيق الجوال والخدمات المصرفية عبر الإنترنت للشركات من أجل ضمان خدمة أفضل للعملاء.
كما واصل المصرف دعمه لبنك قطر للتنمية من خلال برنامج «الضمين»، وهو البرنامج الذي يوفر حلول تمويل مشجّعة للمؤسّسات الصغيرة والمتوسطة، تتيح لها إمكانية الحصول على التمويل الأنسب لمشاريعها ولخطط نموّها، فضلًا عن انخراط المصرف في مبادرات أخرى أطلقها بنك قطر للتنمية بهدف مساعدة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة للحصول على التمويل بطرق ميسّرة.
كما لعب المصرف دورًا مُهمًا في الاستجابة للتداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا، حيث قام بتأجيل سداد أقساط التمويل المستحقة على هذا النوع من المؤسّسات. كما يواصل المصرف تقديم التسهيلات المالية والتخفيف من أثر الجائحة على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وعلى القطاع الخاص في البلاد.
وقال السيد طارق فوزي، المدير العام لمجموعة الخدمات المصرفية للشركات: «يسعدنا أن يتم تقدير جهودنا المستمرة في تحفيز نشاط واستمرارية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة خلال الأوقات الصعبة. إنه توقيت مهم لتكريم المؤسسات المالية التي تقدم أفضل الخدمات لهذا القطاع الحيوي. ونؤكد على التزام المصرف بتقديم حلول مصرفية مصممة خصيصًا لتلبية احتياجات المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، والإسهام في نموّ الاقتصاد المحلي وتنويعه. ويعدّ الفوزُ بهذه الجائزة المرموقة دليلًا على تفانينا في دعم الشركات بما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030 والتزام الحكومة بتطوير قطاع خاصّ قويّ».
وأعلنت مجلة غلوبال فاينانس عن قائمة اختياراتها لجوائز أفضل بنك للمؤسّسات الصغيرة والمتوسطة، بناءً على الأداء للفترة من أول أبريل 2020 إلى 31 مارس 2021. وشملت معايير اختيار الفائزين معرفةَ الأسواق التي تنشط بها المؤسسات الصغيرة والمتوسطة واحتياجاتها، ومدى اتساع نطاق الخدمات والمنتجات، ومكانة البنك في السوق، والابتكار.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X