fbpx
المحليات
من الأرامل والأيتام والمرضى وطلاب المدارس وذوي الإعاقة

128 ألف مستفيد من برامج الهلال الأحمر التنموية بالداخل

2.4 مليون مستفيد من الخدمات الطبية بكلفة 316 مليون ريال

الدوحة  الراية :

بلغ عدد المستفيدين من أنشطة الهلال الأحمر التنموية داخل الدولة 128.242 شخصًا من مختلف فئات المجتمع الأوْلى بالرعاية، مثل الأرامل والأيتام والمرضى وطلاب المدارس وذوي الإعاقة وغيرهم، بميزانية بلغ إجماليها 22.301.400 ريال قطري. ووَفقًَا لتقرير أصدره الهلال الأحمر أمس فإن قائمة المشاريع والبرامج التي تم تنفيذها في عام 2021 ميرة رمضان وزكاة الفطر لتوفير مساعدات عينية من السلع الاستهلاكية للأسر المحتاجة خلال شهر الصيام، كسوة العيد لإدخال الفرحة على قلوب أطفال الأسر المحتاجة، إفطار الصائم لتقديم وجبات إفطار جاهزة يوميًا للأسر المحتاجة والعمال خلال شهر رمضان المبارك، برنامج «اكفلني» لتوفير مساعدات مالية شهرية لإعانة الفئات الضعيفة على تخطي أزماتهم الاقتصادية وكذلك الأيتام من أبناء المرضى المتوفين أثناء تلقي العلاج في مؤسسة حمد الطبية، مشروع «خيركم سابق» لتوزيع قسائم غذائية طارئة على الفئات المحتاجة وشراء الأثاث والأجهزة المنزلية للأسر والعمال محدودي الدخل. كذلك هناك برنامج «تفريج كربة» لتقديم مساعدات مالية طارئة للأسر والعمال الذين يمرون بظروف استثنائية قاهرة، ومساعدات مالية مقطوعة لكبار السن والأرامل والفئات الضعيفة، وترميم وصيانة بيوت الأسر المتضررة نتيجة حريق أو كارثة طبيعية، وتوفير تذاكر السفر للعمّال المغادرين للدولة.

وتشمل القائمة أيضًا: مشروع «إطعام» لتوزيع سلات غذائية على الأسر والعمال وتوفير وجبات صحية لطلاب المدارس غير القادرين، مشروع «نعين ونعاون للغارمين» بسداد ديون المتعثرين في السداد إنقاذًا لمستقبل أسرهم، مشروع «سكن ورحمة» لتغطية تكاليف إيجار السكن للفئات المهددة بالطرد من المنزل، مشروع «الأضاحي» لتوزيع لحوم الأضاحي على الأسر والأفراد المحتاجين خلال عيد الأضحى المبارك، مشروع «تراحم» لتغطية نفقات علاج المرضى غير القادرين، «إفطار المودة» لتقديم وجبات إفطار مجانية خلال شهر رمضان المبارك للمرضى وأسرهم والكادر الطبي بمؤسسة حمد الطبيّة.

وبرنامج «هذه أمنيتي» لتلبية أمنيات الأطفال المرضى من الهدايا والألعاب بهدف الدعم النفسي والمعنوي، وبرنامج «يد واحدة» الذي يسعى إلى مساعدة العمال على تحسين نمط حياتهم وتعزيز اندماجهم في المجتمع، وبرنامج «باب رزق» لبناء قدرات نزلاء ونزيلات المؤسسات العقابية والإصلاحية من خلال التدريب المهني ودورات المهارات الذاتية والتثقيف الصحي والدعم المعنوي، وبرنامج «الهلال الأحمر المدرسي» لتدريب طلاب المدارس على أساسيات الإسعافات الأولية والتعامل مع الحوادث، ومشروع «أنا مسعف» للتوعية بالإجراءات الاحترازية والوقاية من ضربات الشمس خلال فصل الصيف.

الخدمات الطبية

وأشار التقرير إلى ارتفاع عدد المستفيدين من خدمات قطاع الشؤون الطبية بالهلال منذ بداية العام إلى 2.407.617 مستفيدًا، بينما بلغت ميزانية القطاع خلال العام الجاري 315.959.395 ريالًا قطريًا. فقد عمل قسم الخدمات الطبية الطارئة على تقديم التغطية والتأمين الطبي، وتقديم الرعاية والإسعافات الأولية للحالات الطارئة، والنقل إلى المستشفيات والمراكز المختصة من خلال 50 سيارة إسعاف مجهزة، تديرها أطقم طبيّة على أعلى مستوى من التدريب والكفاءة.

وتشمل أنشطة الخدمات الطبية الطارئة تأمين الجماهير واللاعبين في المباريات الرياضية بموجب اتفاقية مع مستشفى سبيتار، وتأمين العاملين في مصانع شركتي ناقلات وقطر ستيل على مدار الساعة، وتأمين الجمهور واللاعبين والموظفين في الفعاليات الرياضية وغير الرياضية وفعاليات مركز الشقب ومدينة كويست الترفيهية. هذا بالإضافة إلى نقل الحالات المشتبه في إصابتها بمرض «كوفيد-19» إلى مرافق الحجر والعزل الصحي، وتشغيل مراكز الإسعاف الأوّلي في مجمعي حياة بلازا وفيلاجيو للتدخل الفوري وعلاج أي إصابات بين الزوار والعاملين. وفي مجال التدريب والصحة المجتمعية، عمل مركز التدريب والتطوير على تنفيذ سلسلة من الدورات التدريبية في مجال الإسعافات الأولية والإنقاذ البحري لأفراد المجتمع، بالإضافة إلى أنشطة النمو المهني المستمر للعاملين في القطاع الطبي. وعلى صعيد التثقيف الصحي، أقيمت حملات ومحاضرات التوعية الصحية لأفراد المجتمع من الشركات والمدارس مع توزيع المطبوعات التثقيفية وحقائب النظافة الشخصيّة. واستفاد من هذه الأنشطة 62.183 شخصًا.

وبناءً على اتفاقية تعاون مع وزارة الصحة العامة، يدير الهلال 4 مراكز صحية ووحدة قومسيون طبي لخدمة فئة العمال الذكور من المقيمين والوافدين الجدد، وهي موزعة على أماكن تجمع العمال في المنطقة الصناعية ومسيمير وفريج عبد العزيز وزكريت. وقد استقبلت هذه المرافق الصحية منذ بداية العام الجاري حتى تاريخ كتابة هذا التقرير ما إجماليه 1.098.296 مراجعًا. وفي منشأة مكينس الفندقية، قدم أطباء وممرضو الهلال خدمات الرعاية والمتابعة الطبية لصالح 415.049 نزيلًا على مدار العام الحالي، كما تم إجراء إجمالي 1.059.220 مسحة «كوفيد-19» داخل منشأة مكينس الفندقية، علاوة على وحدتي مسحات «كوفيد-19» الملحقتين بمركزي الحِميلة وفريج عبد العزيز الصحيين للعمال.

وأخيرًا، تم العمل على زيادة قدرة المستشفى الميداني الحالي، وهو مستشفى متنقل يتم نشره في الموقع خلال الساعات الأولى من وقوع الكارثة لتقديم خدمات الرعاية الصحية الطارئة (الوقائية والعلاجية)، وقد تمت الاستعانة به لمساندة أجهزة الدولة في تأمين زوار كرنفال الخور، بإجمالي 2.776 شخصًا من مختلف الأعمار طوال فترة إقامة الفعالية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X